أصالة كيف تعامل ابنها خالد بعد خلاصه من السجن؟

الجرس 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

في بداية العام ٢٠٢٠، اعترفت الفنانة السورية أصالة نصري أنها انفصلت عن زوجها المخرج المصري طارق العريان بعدما وصلا إلى طريق مسدود.

اقرأ: أصالة نصري تعلن بحزن انفصالها رسميًا عن طارق العريان – صورة

ترك لها توأميْها لتعتني بهما، لأنه يعرف أن الطفلين متعلقان بأمهما كثيرًا ويراهما كلما أراد، أي أن طلاقهما لم يتسبب بكره بينهما.

ومع انتشار فيروس ، طلبت أصالة من ابنها خالد الذهبي الذي كان فرّ إلى أميركا بعد ارتكابه جريمة قتل عن غير عمد، أن يعود إلى قبل إقفال المطارات في كل العالم، وجمعت كل عائلتها في منزلها (أمها، شقيقها).

اقرأ: أصالة نصري دفعت مليون جنيه لتنقذ ابنها من السجن

وكانت أصدرت محكمة جنح القاهرة الجديدة، بتاريخ 1 – 2 – بالتجمع الخامس، قرارًا بانقضاء الدعوى الجنائية باتهام خالد أيمن الذهبي، في حادث تسبب بقتل مواطن يدعى هاني شاكر محمد عبد الهادي، بعد موافقة أهل المجني عليه على التصالح مع خالد وتقديم إقرار رسمي بذلك وقبولهم الدية.

وكان خالد أيمن الذهبي اثبت في تحقيقات النيابة أنه يحمل الجنسية الأمريكية، وأقر بارتكاب الحادث ولكنه أوضح أن القتيل كان المتسبب بعدما قطع الطريق أمامه وقال إنه حاول تفاديه إلا إنه اصطدم به من الجانب، وأقر بعدم وجود معرفة سابقة بينه وبين المجني عليه، وقام بتسليم السيارة ليتبين أن بها كسر بالإكصدام والشبكة الأمامية والرفرف الأيسر والكابوت.

اقرأ: السياسة فرّقت أصالة وأمل عرفة وكيف اجتمعتا؟ – وثائق

تنشر أصالة عددًا من الفيديوهات مع ابنها خالد، وتعبر له عن حبها الكبير وعن دعمها الدائم، وفي المقابل يشكرها دائمًا على كل تضحياتها تجاهه، لا تذكره بالكارثة التي فعلها بل دفعت مبلغًا كبيرًا لتنقذه من سجن محتم.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الجرس ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الجرس ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق