التعليم: انتهاء المدارس من تسليم التابلت لطلاب أولى ثانوى قبل نهاية نوفمبر

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قالت مصادر مسئولة بوزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، إن المدارس الثانوى الغالبية منها انتهت من تسليم طلاب الصف الأول الثانوي العام أجهزة التابلت، موضحة أن جميع الطلاب سيكون لديهم التابلت قبل نهاية الشهر الجارى.

وأوضحت المصادر فى تصريح خاص، أن المديريات والإدارات التعليمية والمدارس تدرب الطلاب بشكل متواصل على كيفية استخدام التابلت والدخول على منصة التعلم وهناك متابعة من قبل مسئولى التطوير التكنولوجي فى المدارس لتذليل أى عقبات أمام الطلاب.

وحددت والتعليم الفنى، إجراءات تسليم طلاب الصف الأول الثانوى العام التابلت، موضحة أن الطالب يسدد مبلغ 100 جنيه بوليصة تأمين على التابلت فى إحدى مكاتب البريد، إضافة إلى 5 جنيهات مقابل خدمة بريد.

وأوضحت وزارة التربية والتعليم: أن ولى الأمر يقدم مستندات للمدرسة عبارة عن أصل بوليصة التأمين الخاصة بالتابلت، إضافة إلى 3 صور منها وصورة من إيصال سداد المصروفات الدراسية وقيمتها 500 جنيه لصالح صندوق دعم وتمويل المشروعات التعليمية وصورة من شهادة ميلاد الطالب، وإحضار الأصل للاطلاع عليها فقط وصورة بطاقة ولى الأمر وإحضار الأصل للاطلاع عليها وحافظة أوراق، على أن يوقع ولى الأمر على إقرار استلام جهاز التابلت لدى إدارة المدرسة.

وقررت وزارة التربية والتعليم والتعليم الفنى، عدم طباعة كتب المرحلة الثانوية بالكامل، حيث يعتمد طلاب صفوف من الأول حتى الثالث الثانوى على أجهزة التابلت فى التعلم مع توفير الوزارة لهم مصادر تعلم متعددة سواء على بنك المعرفة المصرى، أو منصات التعلم إضافة إلى القنوات التعليمية، حيث تم شراء أجهزة تابلت بقرابة 9 مليارات جنيه لطلاب الصفوف الثانوية منذ التجربة 2018.

وتعتمد فلسفة التغيير فى الثانوية الجديدة على الانتقال بالطالب من سياسة الحفظ والتلقين إلى الفهم والمعرفة وإكسابه مهارات تساعده على بناء شخصيته والتعايش مع الآخرين، ويعتبر التابلت ليس هدفًا فى حد ذاته بل وسيلة هدفها تمكين الطالب من الوصول إلى أكبر عدد من مصادر المعرفة سواء على بنك المعرفة أو السيرفرات نفسها التى يتم توفير فيديوهات تفاعلية وكتب خارجية ومصادر معرفة متعددة عليها، ومن ثم يستطيع الطالب أن يبحث عن المعلومة وينتقل من مرحلة متلقى للمعلومة إلى مشارك فى عملية التعلم داخل الفصل.

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق