في عيد ميلادها.. قصة خلاف استمر عامين بين فيروز وابنها زياد الرحباني

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

احتفلت الفنانة اللبنانية الكبيرة فيروز بعيد ميلادها الـ84 ، الخميس، حيث إنها من مواليد مثل هذا اليوم الموافق 21 نوفمبر من عام 1935.

ومن المعروف أنه نشب خلاف وصل لحد القطيعة بين فيروز وابنها الموسيقار زياد الرحباني، الذي كشف في تصريحات تليفزيونية عن سبب الخلاف.

وقال زياد الرحباني إن السبب وراء الخلاف والقطيعة بينه وبين والدته فيروز، ليس فيروز شخصيًا، وإنما دائرة أعمالها المقربة ومنهم أخته ومحامي العائلة.

وأضاف "الرحباني" خلال لقائه مع الإعلامية منى الشاذلي في "معكم" المذاع على «سي بي سي»، أنهم ظلوا عامين في خلاف، وبعدها عاد ليصالحها من خلال مكالمة تليفونية وطالب أن يقابلها، والصلح تم بسرعة لأنه لا توجد مشكلة كبيرة وبعدها طرحت أسطوانة جديدة، وأشار "الرحباني" إلى أنه بعد تصفية الخلاف رجع لتقديم ألحان لأغاني والدته.

الجدير بالذكر نشرت المخرجة ريما رحبانى، ابنة الفنانة الكبيرة فيروز صورة عبر حسابها الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي صورة لوالدتها، موجهة لها رسالة قائلة: "إنتي وأنا.. بيكّفينا ضَو القَمَر".

كان الرئيس الفرنسي ماكرون قد منح السيدة فيروز وسام جوقة الشرف الفرنسي، وهو أعلى تكريم رسمي في فرنسا انشأه نابليون بونابرت عام 1802.

وزينت بلدية الرابية المنطقة بالاعلام الفرنسية واللبنانية ورفعت اللافتات المرحبة بالرئيس الضيف باللغة الفرنسية.

وتجمع محتجون أمام منزل السيدة فيروز في محاولة منهم للقاء الرئيس ماكرون ولينقلوا إليه رسالة يطلبون منه فيها "العمل على انقاذ لبنان من الطبقة الحاكمة ومن الوضع المعيشي المتردي الذي يتخبط به اللبنانيون، خصوصا بعد انفجار مرفأ بيروت".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق