إلهام شاهين لـ : مسرح محمد صبحي يجذبني.. ووجدت ضالتي في حظر تجول

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
كشفت الفنانة الهام شاهين عن سر ابتعادها عن المسرح وقدمت عددا قليلا من الاعمال المسرحية لا يتجاوز العشرة اعمال كما كشفت عن رايها فى الاعمال المسرحية التى تعرض حاليا. 

وقالت الهام شاهين فى تصريح لـ "" : قدمت 8 مسرحيات طوال مسيرتى الفنية، والمسرح يعرض عدة أعوام، على سبيل المثال "بهلول فى اسطنبول" 5 سنوات، وأرى أن الأعمال المسرحية التى تقدم حاليا ليس على المستوى الفنى الجيد، الا مسرح الفنان محمد صبحى من أكثر المسرحيات التى تجذبنى لانها تحترم عقلية المشاهد، وتقدم لنا فنا حقيقيا.  

وكانت الفنانة الهام شاهين كشفت عن المشاهد التى تظهر بها فى "حظر تجول" وهى بدون مكياج فضلا عن ظهورها فى شخصية سيدة عجوز اكبر من عمرها الحقيقى. 

وقالت إلهام : "لم أقلق من هذا الأمر، ولم يكن المرة الأولى التى أظهر فيه بشخصية سيدة عجوز أكبر من عمرى الحقيقى، وقدمتها من قبل فى بعد الأعمال السينمائية والدرامية. 

وأوضحت الهام: "ظهرت فى شخصية اكبر من عمرى الحقيقى فى فيلم "ريجاتا"، الذى قدمت فيه أم عجوزة لديها ولدين "عمرو سعد ووليد فواز"، وقدمتها فى فيلم "خالى من الكرسترول"، حيث لا أنظر لمثل هذه الأمور بقدر ما أنظر الى أهمية الدور الذى أقدمه. 

واشارت الهام الى أن دورها جديد ومختلف بالنسبة لى أم لا، وهو ما وجدته فى فيلم "حظر تجول"، منذ الوهلة الأولى خطفنى السيناريو الخاص به، حيث لم أقدم من قبل شخصية سيدة عجوز تخرج من السجن بعد عشرين عاما، وجميع من حولها ينفرون منها. 

وكانت قالت الهام : "غيابى عن الساحة بسبب عدم وجود عمل يستفز ملكاتى الفنية، وكنت أبحث وأنقب على عمل جديد ومختلف ولم أقدمه من قبل، حتى عرض على فيلم "حظر تجول" للمخرج أمير رمسيس. 

وأضافت إلهام: "وجدت فيه ضالتى حيث أقدم فيه شخصية بعيدة تماما عن الأعمال التى قدمتها من قبل، وجذبتنى الفكرة نفسها أن يكون هناك أم تخرج من السجن بعد عشرين عاما، وتلتقى بابنتها التى لم ترها من قبل، فكان عامل جذب حيث لم أقدم هذه التوليفة من قبل. 

وأوضحت إلهام: "أن العمل يتطرق الى قضايا نخجل كمجتمع أن نتطرق إليها، أو كما نطلق عليها المسكوت عنها، خاصة أننا كمجتمع نخجل أن نناقشها كما أن من الصعب أن نوصم المجتمع الذى نعيش فيه بأشياء مخجلة ويكشف عن خطاياه.

فيلم حظر تجول بطولة كل من الهام شاهين وامينة خليل واحمد مجدى وتاليف واخراج امير رمسيس وتدور احداثه فى اطار اجتماعى حول سيدة تخرج من السجن بعد مرور عشرين عاما وتلتقى ابنتها التى لم تراها منذ ولادتها.    

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق