بعد أزمة .. سامي مغاوري يكشف دور الفنانين في النضال ضد إسرائيل

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

نشر الفنان سامي مغاوري، تعليقا عبر صفحته على موقع التواصل الاجتماعى ""، بشأن أزمة الفنان بعد انتشار صور له مع إسرائيليين. 

وقال سامي مغاوري "بعد نكسة سنة ١٩٦٧ لم تنكسر إرادة الشعب المصري، فحاولت إسرائيل كسر إرادة الشعب المصري بضرب اقتصاده، وقامت بالهجوم على معامل تكرير البترول في السويس الباسلة، وقامت بضرب الصهاريج وخزانات التكرير بقنابل النابلم المحرمة دوليا". 

وأضاف سامي مغاوري "التصقت اجساد المصريين بالخزانات من شدة النيران وهم يدافعون عن عن مصانعهم وبعد ذلك قررت قوى الاحتلال ان تحرق وتدمر آلاف الافدنة المزروعة بالخضار والفاكهة على خط القنال ولكن الفلاحين رفضوا ترك الارض والعرض وصمموا على أن يقدموا ارواحهم فداء لأرضهم ولزرعهم.

وأوضح سامي مغاوري "وبعد ذلك قرروا ضرب مستقبل فضربوا بالطائرات مدرسة بحر البقر ومات المئات من الأطفال وهم يكتبون على كراريسهم، وأثناء حرب الاستنزاف كان الفنانون سباقون للذهاب إلى الجبهة للوقوف بجانب الضحايا والجرحى ومؤازرة جيش مصر الباسل".

وأشار سامي مغاوري إلى أن في منتصف الثمانينيات سافر العشرات من الفنانين المصريين إلى لبنان اثناء الحرب الاهلية ووقفوا في صفوف المقاومة وقدموا فنهم تحت قصف المدفعية والطائرات.

واختتم سامي مغاوري "هذا هو الشعب المصري الذي تربيت على يديه وشربت منه المثل العليا وهؤلاء هم الفنانين الذين تعلمت على أياديهم الدروس".

وأعلن الفنان عزوز عادل، عضو نقابة المهن التمثيلية، اتخاذ اتحاد النقابات الفنية قرارا في الأزمة الخاصة بالفنان محمد رمضان والتي ثارت فى الساعات الماضية بعد انتشار صور له مع إسرائيليين.

وقال عزوز إن الاتحاد العام للنقابات الفنية قرر في جلسته المنعقدة بتاريخ  23/11/ وقف عضو نقابة المهن التمثيلية محمد رمضان، لحين التحقيق معه بحد أقصى في الأسبوع الأول من ديسمبر  2020".

وأثار الفنان محمد رمضان جدلا كبيرا خلال الأيام القليلة الماضية بعد ظهوره مع عدد من الإسرائيليين فى إحدى الحفلات الخاصة بدبى واتهامه بالتطبيع مع الكيان الصهيوني.

وأصدرت نقابة المهن التمثيلية، بيانًا صحفيًا بشأن أزمة صور الفنان محمد رمضان مع إسرائيليين، التي وقعت مؤخرًا.

وجاء فيه: "تابع مجلس النقابة في الساعات الأخيرة بكل اهتمام ومسئولية نابعة من موقف وطني وقومي يمثل جموع الفنانين والمبدعين المصريين، ما حدث من تصرف فردي لأحد أعضاء النقابة في إحدى التجمعات الفنية بمدينة شقيقة والتقاطه الصور مع فنانين ينتمون للكيان الغاصب".

وتابع البيان: "ومجلس نقابة المهن التمثيلية إذ يتناول تفاصيل هذه الواقعة المثيرة للجدل ليؤكد أولا الدعم التام والكامل لحقوق الشعب الفلسطيني الشقيق والتزام النقابة بالموقف الجمعي للفنانين المصريين وتمسكها الدائم بمواقف وقرارات اتحادات النقابات الفنية المصرية والعربية تجاه مثل هذه التصرفات .

وأضاف البيان: "والمجلس في موقفه هذا يدرك تماما الفرق بين المعاهدات الرسمية التي تلتزم بها الحكومات العربية والموقف الشعبي والثقافي والفني من قضية التطبيع، علما بأن مجلس النقابة يحتفظ بحقه في اتخاذ ما يراه مناسبا من إجراءات وقرارات في ضوء اللوائح الداخلية والقوانين المنظمة لعمل النقابة".

واختتم البيان: "وقد دعونا إلى اجتماع طارئ مع اتحاد النقابات الفنية الإثنين الموافق 23 /11/2020 في تمام الساعة الخامسة مساء لاتخاذ القرارات الحاسمة في هذا الشأن.. وفقنا الله وإياكم لما فيه الخير لمصرنا الحبيبة".

وقام الممثل محمد رمضان بتغيير صور الغلاف الخاصة به عبر حسابه بموقع التواصل الاجتماعي بصورة علم دولة فلسطين الشقيقة. 

وجاء تغيير العلم لتهدئة الرأي العام بعد الهجوم الشديد عليه بعد التصوير مع ممثل إسرائيلي ، ولم يسلم محمد رمضان من الانتقاد والهجوم عليه بعد تغيير صورة الغلاف لعلم فلسطين.

وانهالت عليه التعليقات من متابعيه وجاءت بين "إلا العدو الإسرائيلي الصهيوني يا محمد رمضان .. الحكاية مش فلسطين الحكاية حكاية وطن والإمارات طبعت مع العدو لله الامر من قبل ومن بعد ربنا يوحد كلمتنا وينصرنا" و"فلسطين لا تحتاج لعلم لنحبها وإنما تحتاج لرجال لتحريرها ونصرتها على الصهاينة فلسطين فى القلب" و"بتجيب ورا بسرعه إنت".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق