أسرار إبراهيم خان.. ضرب سعاد حسني وسحلها ورد فعل صادم من السندريلا ()

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

صاحب موهبة مميزة، وحضور خاص، بارعًا في تجسيد أدواره، رغم أنه لم يحصل على أدوار البطولة المطلقة تمامًا، "إلياهو جادوسكي" أحد كبار ضباط جيش الاحتلال الإسرائيلي، من أبرز الأدوار التي جسدها من خلال "رأفت الهجان"، وكذلك دوره في "شروق وغروب"، عاش في مايزيد على 40 عامًا وذاع صيته فيها كفنان إلا أنه رفض التنازل عن جنسيته السودانية.. إنه الفنان إبراهيم خان الذي تحل ذكري وفاته.


 

يتمر اليوم 14 عامًا على ذكرى رحيل إبراهيم خان، الذي ودع عالمنا في مثل هذا اليوم الموافق 9 يناير من عام 2007 بعد صراع مع المرض، عن عمر ناهز 71 عامًا، حيث أنه من مواليد 12 أغسطس عام 1936.

ولد الفنان الراحل لأب سوداني وأم مصرية، بدأ حياته العملية من خلال عمله مذيعًا بإذاعة "ركن السودان"، ولعب الحظ دورًا كبيرًا معه حيث أن موهبته الكبيرة وعشقه للتمثيل مكناه من أن يلفت أنظار بعض صناع الفن خلال زيارتهم للخرطوم، ما شجعهم على أن يطلبوا منه الحضور للقاهرة للعمل بالسينما.


سافر إبراهيم خان إلى مصر لدراسة التمثيل بمعهد الفنون المسرحية وتخرج عام 1961، وقام ببعض الأدوار الثانوية، وكان فيلم "القلب له أحكام" أمام فاتن حمامة وأحمد رمزي عام 1956 أولى تجاربه السينمائية.

 

وبعدها توالت أعماله في السينما من أبرزها: "غروب وشروق"، "الصعود إلى الهاوية"، "نهاية الشياطين"، "دائرة الانتقام"، "المذنبون"، وعلى الصغيرة: "أوبرا عايدة"، "الإمام المراغي"، "حبيب الروح"، "جواري بلا قيود"، "الإمام محمد عبده"، "رأفت الهجان"، "برىء في المشنقة"، "جاسوس على الطريق"، "المهاجرون" وغيرها.

 

أما على خشبة المسرح فكان له بعض المشاركات ومنها "بداية ونهاية"، "الجرئ والمليونير"، "أجمل لقاء في العالم"، "كناس في جاردن سيتي".

اقرأ أيضًا: نجوم الفن ينعون الموسيقار خالد فؤاد بكلمات مؤثرة.. ”صاحب أفضال كبيرة علينا”

 

قصة ضربه سعاد حسني


حكى إبراهيم خان كواليس إحدى المشاهد التي جمعته بالسندريلا سعاد حسني في فيلم "شروق وغروب" مع رشدي أباظة، ومحمود المليجي، حيث أنه خلال الأحداث اكتشف خيانة زوجته التي قامت بدورها السندريلا، الأمر الذي جعله يعتدي عليها بالضرب.

وقال الفنان الراحل خلال لقاء نادر له مع سمير صبري، إنه خلال التصوير صفع السندريلا على وجهها بشكل لطيف فاعترض المخرج على ضربه بأنه غير مقنع، لكنه  في أن يزيد الضرب قوة، ولكنه تفاجئ بموقف سعاد حسني التي طلبت منه الحديث على إنفراد، وطلبت منه أن يضربها بقوة كما يطلب المخرج، وعلى حد وصف خان قالت سعاد له: "اضربني يا ابراهيم مش انت بتعمل أكشن، اضربني وميهمكش".

 

وقال خان خلال لقائه:"سحلتها وضربتها واديت لها علقة خلت جسمها كله أزرق، وبسبب هذا الضرب المبرح اضطروا لتأجيل التصوير في اليوم التالي".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق