ذكرى وفاة مديحة كامل.. اعتزلت الفن وارتدت الحجاب آخر سنوات عمرها

صدى البلد 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تحل الأربعاء 13 يناير، ذكرى وفاة الفنانة مديحة يسرى، حيث رحلت عن عالمنا في مثله عام 1997، عن عمر يناهز 48 عامًا، بعد أن قدمت عددًا من الأعمال السينمائية المهمة.

ولدت مديحة يسري في 3 أغسطس 1948، وقررت الاعتزال في أبريل 1992 وارتداء الحجاب قبل وفاتها بسنوات، وكان آخر أفلامها "بوابة إبليس" الذي أتلفت بعض مشاهده، وتمت إعادة تمثيل المشاهد التالفة بواسطة "دوبليرة" لأنها كانت قد اعتزلت الفن وقتها ورفضت رفضًا قاطعًا العودة للتمثيل.

اعتقد صناع العمل في البداية أن الأمر يعود إلى تأثير روحانيات الشهر الكريم عليها، فتواصلوا مع المقربين منها، الذين أكدوا أن القرار بشكل نهائي، لذا رفضت استكمال باقى مشاهدها فى العمل بشكل قاطع لأنها اتخذت قرارا بعدم الوقوف أمام الكاميرات مرة أخرى.

وكانت مصممة الأزياء ميريهان محمود الريس -ابنة الفنانة الراحلة مديحة كامل- حلت ضيفة على «الستات ما يعرفوش يكدبوا»، قبل عامين، حيث روت كواليس عن حياة والدتها.

وخلال الحلقة، قالت ميريهان الريس، إن والدتها هي التي ارتدت الحجاب قبلها، وكانت تحاول إقناعها بأن ترتدي الحجاب هي الأخرى، لكن ميريهان كانت ترفض وتحتفظ بخصوصية حياتها، فكانت دائمًا تقول لها: «دي حياتي وأنا حرة فيها».

وأضافت "ميريهان" أن والدتها مديحة كامل لم تجبرها على ارتداء الحجاب، لكنها فقط ظلت تدعو لها أن ترتديه عدة مرات، حتى ارتدته للمرة الأولى من تلقاء نفسها بعد مرور شهرين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صدى البلد ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صدى البلد ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق