الشرطة الأمريكية تعلن وفاة أحد عناصرها في حادث الدهس بمحيط الكونجرس

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلنت الشرطة الأمريكية وفاة أحد عناصرها جراء حادث الدهس الذي وقع في محيط مبنى الكونجرس، مستبعدة أن تكون العملية إرهابية.

وقالت رئيسة شرطة الكابيتول، يوغاناندا بيتمان، إن شرطيا قتل في الهجوم الجديد على مبنى الكابيتول الجمعة.

وأضافت أن أحد العنصرين المصابين "توفي" متأثراً بجروحه، كما قتل المشتبه به الذي اقتحم النقطة الأمنية ثم نزل من السيارة مسلحا بسكين.

وتابعت، بدأنا التحقيق في حادث الدهس وليس لدينا الكثير من التفاصيل، ولكننا لا نرجح أن الحادث ذو دوافع إرهابية. 

وتابعت، أن منفذ الحادث ليس مسجلاً في ملفات الشرطة، ولا نملك دليلاً على رغبته في استهداف أحد نواب الكونجرس.

ودهست في وقت سابق الجمعة، عنصرين من الشرطة في محيط مبنى الكونجرس، مما دفع السلطات لإغلاق المبنى. 

وذكرت الشرطة في تغريدة سابقة على "تويتر" إن سيارة صدمت اثنين من رجال الأمن قرب مبنى الكونجرس، وتم إلقاء القبض على سائق السيارة، وأن المشتبه به محتجز، وكلا الضابطين مصابان.

وقالت وسائل إعلام إن سائق السيارة نزل من سيارته حاملا سكينا قبل إطلاق الشرطة النار عليه.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق