"نتفرج بعدها نحكم".. لعنة حملة التأييد تُصيب "أحمس"

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دشن المخرج المصري عمرو سلامة وسم "#نتفرج_بعدها_نحكم"، رفضا لقرار وقف تصوير "الملك" بعد انتقادات تتعلق بأخطاء تاريخية.

الوسم زاد حدة الخلاف بين فنانين مصريين، ومستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي، بعدما انقسم نجوم الفن على فريقين الأول مؤيد لقرار الشركة المنتجة بوقف التصوير ومراجعة المسلسل تاريخيا، والثاني رافض لقرار وقف التصوير بحجة أن المسلسل عملا دراميا وليس وثائقيا أو تاريخيا.

وشارك عدد كبير من الفنانين في تأييد حملة عمرو سلامة في مقدمتهم: ، ولقاء الخميسي، وريم مصطفى، وإنجي المقدم، ومحمد عبدالرحمن، وأحمد فهمي، وأحمد داوود، وتامر حبيب, والشاعر أيمن بهجت قمر.

وقال المهندس حسام صالح، المتحدث الرسمي باسم "الشركة المتحدة للخدمات الإعلامية" بمصر، إن الشركة قررت وقف مسلسل "الملك"، الذي يقوم ببطولته عمرو يوسف.

وأكد أن الشركة قررت تشكيل لجنة عاجلة من مجموعة من المتخصصين في التاريخ والآثار وعلوم الاجتماع لمشاهدة المسلسل، ومراجعة السيناريو كاملا وإبداء الرأي بموضوعية ومهنية حتى لو ترتب على ذلك عدم عرضه في موسم القادم.

وصرح مصدر من فريق العمل لـ"العين الإخبارية" بأن التصوير كان مستمرا حتى مساء السبت الماضي، بمحافظة الفيوم، وأن أسرة العمل فوجئت بقرار الشركة المتحدة.


وفي سياق حملة الدفاع عن المسلسل قال عمرو سلامة: "احنا بنعمل عشان نحكي حواديت عشان نسعد الناس ونسليهم ونخليهم يفكروا.. ماتحكمش على الجواب من عنوانه، من حقك تقرا الجواب كله وساعتها تحكم.. ولو السوشيال ميديا تحولت لمحكمة فنية من حقها تمنع أو توقف عمل مانعرفش بكرة هتحكم بإيه وممكن تظلم مين".

وأضاف: "من حقنا نحلم من حقنا نتخيل من حقنا نغلط من حقك تشوفنا حتى لو هتنتقدنا، ومن حقك برضه ماتتفرجش بس مطلب المنع خسارة وقطع عيش وظلم.. وأي فنان بينافس بشرف وأخلاق سيدعم زميله، وإحنا بندعم زمايلنا الشرفاء".

وشارك أحمد فهمي، ودينا الشربيني، ولقاء الخميسي، وريم مصطفى، وأحمد داوود، وإنجي المقدم بنفس نص كلمات عمرو سلامة، ما جعلهم موضع انتقاد، واتهام بأنهم يرددون بيان مرسل لهم، ولا يعبرون عن رأيهم الحقيقي.


بدوره استغل الفنان الأزمة وفضل أن يسبح ضد التيار، فلم يدافع عن العمل، وأعلن عن حماسه لتقديم شخصية الملك "أحمس" في سينمائي يعرض في 2023.

ونشر "الأسطورة" لعالم الآثار المصري زاهي حواس، يقول خلاله إن أنسب شخصية تقدم أحمس هو الفنان محمد رمضان.

وفي المقابل لاقت حملة "#نتفرج_بعدها_نحكم"، انتقادا كبيرا من بعض مستخدمي شبكات التواصل الاجتماعي في ، وعبروا عن رفضهم تجاوز أخطاء المسلسل، وأعادوا نشر أبرز الأخطاء التي حملها الفيديو الدعائي للمسلسل.

وقالت الناقدة ماجدة خير الله: "هل كان ممكن نور الشريف، أحمد زكي، محمود عبدالعزيز، محمود يس، سعاد حسني، نادية لطفي، فاتن حمامة، يروجوا لمنشور بيقول إحنا كفنانين شغلتنا نحكي حكاوي ونسليكوا.. إنت فاهم إنك بموافقتك وترويجك لهذا المنشور بتسيء لمهنتك ولدورك وقيمتك كفنان؟".


وكان المسلسل تعرض لموجة من الانتقادات، بعدما أطلقت الشركة المنتجة الإعلان الترويجي الأول، بسبب ظهور الممثل عمرو يوسف بطل العمل بلحية، وهو يجسد شخصية الملك أحمس طارد الهكسوس.

ومن المعروف تاريخيا أن الملك بدون لحية، لأنه ليس من العامة، كما طالت الانتقادات أزياء الفنانة ريم مصطفى، والتي جاءت لا تتناسب مع العصر الفرعوني، ووصفها بعض المتخصصين بأنها عصرية جدا.

مسلسل "الملك" مأخوذ عن رواية "كفاح طيبة" للأديب العالمي نجيب محفوظ، سيناريو وحوار خالد دياب وشيرين دياب، إخراج حسين المنباوي، وموسيقى خالد حماد، بطولة عمرو يوسف، صبا مبارك، ريم مصطفى وماجد المصري. 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق