تجمع الناس حدادًا على الأميرة “ديانا” في الذكرى الـ24 لوفاتها

Bitajarod 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

متابعة بتجــرد: في مثل هذا منذ 24 عام، تلقى العالم بكل حزن وأسى خبر وفاة الأميرة “ديانا” إثر حادث تحطم سيارتها في باريس، فرنسا بينما كانت تبلغ من العمر حينها 36 عامًا. واليوم في ذكرى وفاتها، تتذكرها عائلتها ومحبيها.

في ذكرى وفاتها”، رصد موقع “People تجمع أعداد من محبي الأميرة “ديانا” المخلصون حيث قاموا بوضع الزهور والرسائل خارج بوابات منزلها في لندن، قصر كينسينغتون. بينما انتهز البعض أيضًا فرصة نادرة لرؤية تمثال الأميرة الذي تم كشف النقاب عنه مؤخرًا، حيث فتح القصر أبوابه اليوم لمحبي “ديانا”، لإلقاء نظرة على التمثال، الذي أزاح الستار عنه الأميران “ويليام” و”هاري” في الأول من يوليو تزامنًا مع ذكرى ميلادها الستين. 

وتأتي هذه الترتيبات الخاصة التي تم إجراؤها للاحتفال بالذكرى السنوية على غير العادة، حيث جرت العادة أن يكون القصر مفتوحًا للجمهور فقط من الأربعاء إلى الأحد بسبب جائحة الفيروس التاجي، لكن افتتح القصر الملكي التاريخي بشكل خاص الممر حول الحدائق يوم الثلاثاء من الساعة 3 إلى 5 مساءً.

رفع “تشارلز سبنسر” شقيق “ديانا” علم العائلة فوق المنزل – حيث نشاءا جنبًا إلى جنب في نورثهامبتونشاير. وفي منشور بسيط على وسائل التواصل الاجتماعي، أظهر العلم المعلق بسلام فوق المنزل.

بينما يقضي ابنها الأمير “وليام” اليوم على انفراد، مع زوجته “كيت ميدلتون” وأطفالهما الأمير “جورج”، الأميرة “تشارلوت” والأمير “لويس”. 

توفيت الأميرة “ديانا” مصرعها في 31 أغسطس 1997 عن عمر يناهز 36 عامًا في حادث في باريس، حيث لقيت مصرعها عندما تحطمت سيارتها المرسيدس في نفق بونت دي ألما بينما كان المصورون يلاحقونها.

أُطلق عليها لقب “أميرة الشعب” بسبب نهجها الرعاية والانفتاح تجاه العمل الخيري العام والإنساني.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة Bitajarod ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من Bitajarod ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة