Doctor Strange 2 يحقق إيرادات ضخمة ويتصدر السينما الأميركية

مصر اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

تصدر الإثارة والرعب Doctor Strange 2، إيرادات السينما في أميركا الشمالية في مطلع هذا الأسبوع محققا إيرادات ضخمة بلغت 185 مليون دولار في بداية عرضه.وهبط تصدر فيلم الأنيميشن The Bad Guys الذي تصدر شباك التذاكر ، أسبوعين متتاليين محققًا 16 مليون دولار، ليصل مجموع إيراداته في البوكس أوفيس إلى حوالي 45 مليون دولار، للمركز الثاني بعد عرض فيلم Doctor Strange in the Multiverse of Madness، بدءًا من يوم الجمعة 6 مايو/أيار الجاري، ومن المتوقع أن يحقق إيرادات ضخمة.

قائمة أفلام Top Box Office:
1- Doctor Strange 2
2- The Bad Guys

وبعد تصدره للمركز الأول لأسبوعين متتاليين، تراجع فيلم الرسوم المتحركة الكوميدي (ذا باد غايز) "الأشرار" إلى المركز الثاني بإيرادات بلغت 9.7 مليون دولار.يُذكر أن ميزانية الفيلم قد تجاوزت حاجز الـ70 مليون دولار، وهو من إخراج بيير بيرفيل، وتدور أحداث الفيلم حول مجموعة من الحيوانات التي اشتهرت بالصفات السيئة، ولكنها قررت الاعتدال والعيش في سلام، وفي سبيل ذلك يحتم عليها مواجهة الكثير من المصاعب والمتاعب.
3- Sonic the Hedgehog 2

وحل في المركز الثالث فيلم onic the Hedgehog 2 مع أكثر من 11.3 مليون دولار. بعد 4 أسابيع على صدوره في دور السينما، حصد Sonic 2 ما يصل إلى 160.9 مليون دولار في أمريكا، و 162.6 مليون دولار حول العالم، وأصبح الآن أكثر فيلم مبني على لعبة ربحاً على الإطلاق في الولايات المتحدة.

وتجاوز الفيلم رسمياً حصيلة شباك التذاكر للجزء الأول من الفيلم البالغة 148 مليون دولار، ما يجعل «Sonic 2» أحد الأفلام النادرة في عصر الوباء الذي حقق أرباحاً أكثر من سابقه.
4- Fantastic Beasts: The Secrets of Dumbledore

ثم حل في المركز الرابع فيلم Fantastic Beasts: The Secrets of Dumbledore الذي حقق أكثر من 8.3 مليون دولار هذا الأسبوع، و 79 مليون دولار منذ الإصدار في أمريكا. وكان أداؤه خارج أمريكا أفضل بكثير، حيث حصد 250 مليون دولار حتى الآن، مما ساعد في رفع رصيده العالمي إلى 329 مليون دولار.

ويواجه الفيلم معركة شاقة لاجتياز 100 مليون دولار في دور السينما الأمريكية، بينما جمع في أنحاء العالم 329 مليون دولار، مقابل ميزانية 200 مليون دولار.
5- فيلم The Northman

وحل في المركز الخامس فيلم The Northman بعدما انخفضت إيرادات فيلم The Northman" من 12 مليون دولار إلى 6.3 مليون دولار، وبإجمالي إيرادات 41 مليون دولار علماً بأن ميزانيته 70 مليون دولار، ما يعني أنه سيكافح بشدة للخروج من المنطقة الحمراء لتجنب الخسائر. وهو من إخراج روبرت إيجرز وبطولة ألكساندر سكارسجارد، نيكول كيدمان، وكليز بانج.

وجاء في المركز السادس فيلم Everything Everywhere All at Once بإيرادات أكثر من 5.5 مليون دولار.

يجمع الفيلم بين المغامرة والأكشن والكوميديا ويدور حول عجوز صينية تكتشف أن بإمكانها إنقاذ العالم من خلال استكشاف أكوان أخرى مرتبطة بالحياة التي كان من الممكن أن تعيشها. والفيلم من إخراج دان كوان ودانييل شاينرت وبطولة ميشيل يوه، ستيفاني هسو، كو هيو كوان.
فيلم Doctor Strange 2:

فيلم دكتور سترينج Doctor Strange، من إنتاج استوديوهات ‏‏"مارفل" للأبطال الخارقين، من بطولة بندكت كومبرباتش راشيل ماك أدمز وبيندكت ونج وتيلدا سوينتون ومادس ميكلسن وسكوت آدكنز، ومن تأليف وإخراج سكوت ديريكسن.

فيلم "Doctor Strange in the Multiverse of Madness" هو الجزء الثاني من فيلم "Doctor Strange"، الذي عرض في عام 2016، ومن بطولة الممثل الحائز على أوسكار، بينيديكت كامبرباتش.

Doctor Strange فيلم حركة، مغامرة وفانتازيا أمريكي، يستند إلى إحدى قصص مارفل كومكس الكرتونية المُصورة التي تحمل نفس الاسم.

وعرض دكتور سترينج العرض العالمي الأول في هونغ كونغ في 13 أكتوبر/تشرين الأول 2016، وتم إصداره في الولايات المتحدة في 4 نوفمبر/تشرين الثاني من نفس العام، كجزء من المرحلة الثالثة من إم سي يو.

حقق الفيلم في جزئه الأول عام 2016، أكثر من 677 مليون دولار في جميع أنحاء العالم، وقد قوبل بالثناء على مرئياته ونقاطه الموسيقية وفريقه، وحصل على ترشيح لجائزة الأوسكار لأفضل تأثيرات بصرية.

يتناول الفيلم العالمي، في الجزء الثاني منه، قصة الجراح الماهر "دكتور سترينج"، الذي يتعرض لحادث سيارة يتسبب في إعاقة يديه، ولكنه يشفى بعد معايشة مجموعة من الرجال الروحانيين، الذي يعلمونه أساليب مبهرة في السحر، والتلاعب بالعوالم المختلقة في الكون.

فالطبيب الجراح الناجح والثري والمغرور ستيفن سترينج (الممثل البريطاني بنديكت كومبرباتش)، الذي يخسر حياته المهنية بعد إصابته في حادث سير، يتسبب في تلف أعصاب يديه، ما يفقده قدرة التحكم فيها، الأمر الذي يضطره إلى إجراء عمليات جراحية يتم خلالها زرع المسامير لتثبيتها، ولكن ذلك يحدث ضرراً في أعصابه.

وتتابع أحداث الفيلم، حول فشل العلاج الطبيعي في إعادة أعصاب يد الدكتور اسبرنج سيرتها الأولى، ليشعر معها "د. سترينج" بتحطم حياته المهنية، فيحاول عبثاً إصلاح يده، وينفق عليها أمواله، ولكن محاولاته تبوء بالفشل، في وقت تحاول فيه صديقته "كريستين بالمر" (الممثلة ريتشيل ماك آدامز) إقناعه بالاستسلام لقدره والتوجه نحو مجال آخر يعيد له مكانته.

وتقود مساعي دكتور سترينج في البحث عن علاج لحالته إلى "كامرتاج" في نيبال، حيث يكتشف هناك كيف يمكنه امتلاك قوى سحرية يعالج بها نفسه وفي الوقت نفسه يحمي بها العالم مما يواجهه من تهديدات عالم خيالي آخر.

قد يهمك أيضــــــــــــــــًا :

 

عودة خجولة لدور السينما الأميركية بسبب انتشار وباء "كورونا"

فيلم "ليغو موفي" يتصدر إيرادات دور السينما الأميركية

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة