فرح الديباني تكشف تفاصيل لقائها بالرئيس ماكرون وتقبيل يدها

ليالينا 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

كشفت مغنية الأوبرا المصرية، فرح الديباني، عن كواليس إحياء حفل فوز الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بعد الفوز بالانتخابات الرئاسية لولاية ثانية، وكذلك تفاصيل لقائه بها وتقبيل يدها احتراماً وتقديراً.

فرح الديباني تكشف تفاصيل لقائها بالرئيس ماكرون

وأوضحت فرح الديباني خلال لقاء لها مع الإعلامي عمرو أديب عبر شاشة MBC أن أحد منظمي الحفل من الرئاسة الفرنسية تواصل معها من أجل غناء النشيد الوطني فيها بعد الانتهاء من خطاب الرئيس الفرنسي.

وأشارت السوبرانو المصرية إلى أنها لم تكن تعلم وقتها تفاصيل الاحتفال أو سببه، موضحة أنها تأثرت جداً برد فعل الرئيس الفرنسي ماكرون وزوجته فور صعودها على المسرح.

ولفتت فرح إلى أنه بعد الانتهاء من غناء النشيد الوطني وقبل مغادرة ماكرون للحفل طلب مقابلتها لتوجيه التحية إليها.

وكشفت فرح الديبالي عن كواليس لقائها بالرئيس الفرنسي،  وعلقت قائلة:" بعد غنائي بربع ساعة كان ماكرون متوجها ليستقل السيارة مع زوجته، وطلب أن يقابلني وقال لي شكرا لأنك تكرمت بالحضور، وكان سعيدا ومتأثرا بفوزه للمرة الثانية بمنصب الرئاسة، وهو ما لم يحدث في فرنسا منذ 20 عاما".

وعبرت عن تأثرها بهذه اللحظة قائلة: "كنت مرعوبة ومكنتش متخيلة أنه هيحييني وينحني ويبوس أيدي، فخورة باللحظة دي"

فرح الديباني تكشف عن حلمها

ولفتت إلى أن الغناء في الأوبرا الفرنسية كان يراودها منذ الطفولة، فضلاً عن كونها تتمنى الغناء في عرض أوبرا عايدة وأداء دور دليلة في أوبرا شمشون ودليلة.

وتابعت أنها تحلم بأن تؤدي دور ملكة في أوبرا عايدة، مشيرة إلى أن لديها الكثير من الشغف لتقديم هذا الدور معتبرة نفسها ستكون جاهزة له بعد 5 سنوات.

وحول المطربين العرب الذين تحبهم، أوضحت فرح أنها تربت على صوت فيروز وتحبها جداً، بالإضافة إلى عشقها للفنانة شادية لكونها فنانة متكاملة وكذلك أسمهان التي لم تعش كافياً لتكبر مكانتها.

فرح الديباني تخطف الأنظار بعد الغناء في فرنسا

وأصبحت فرح الديباني حديث الصحافة الفرنسية بعد مشهد تقبيل الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون يدها عقب غنائها النشيد الفنرسي في الاحتفال الذي تبع فوزه بالانتخابات الرئاسية.

وقالت الصحافة الفرنسية، إن فرح الديباني حضرت إلى الحفل بدعوة شخصية من الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، لتكون بذلك هي أول «ميتزو سوبرانو» أجنبية تحيي حفل فوز رئيس فرنسي، كما أنها أول أجنبية أيضا تؤدي في حفل رئاسي النشيد الوطني الفرنسي، الذي تمت كتابته ثم اعتماده في 1795 بعد الثورة الفرنسية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة ليالينا ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من ليالينا ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة