الارشيف / فن / اليوم السابع

رابح صقر يروج لأغنيته الجديدة "تصفحينى" قبل طرحها مساء اليوم

  • 1/2
  • 2/2

كشف النجم السعودى، رابح صقر، عن موعد طرح أغنيته الجديدة "تصفحينى"، وغرد عبر حسابه على تويتر، قائلاً: "حبايبي موعد نزول أغنية تصفحيني اليوم 6 مساء"، وأعرب متابعوه عن سعادتهم لطرحه أغنية جديدة".

 


رابح صقر

 

وقد طرح رابح صقر، ثانى أغانى ألبومه الجديد، بعنوان "نوع من البشر"، و الأغنية من كلمات فيصل السديرى، وألحان سهم توزيع بشار سلطان، وتوزيع وتريات هاني فرحات وتسجيل محمد حمدى ومكس وماستر جاسم محمد".

كما وجه رابح صقر، رسالة شكر لجمهوره عبر حسابه على "تويتر"، قائلاً: "مساء الخير أنا إلى الآن ما شفت علاقة بين فنان وجمهوره مثل ما أشوف علاقتي بجمهورى أنا دائمًا فخور فيكم وأحس أنكم قطعة منى الله يخليكم لي ولا يحرمني منكم، أحبكم وراح أقدم لكم كل ما يرضيكم".

ومؤخرا طلب رابح صقر من جمهوره الدعاء له بالشفاء العاجل لخضوعه لعملية قسطرة في القلب للمرة الثانية، وكتب رابح صقر، وقتها عبر حسابه على تويتر، قائلاً: "أسعد الله صباحكم بكل خير أولاً أشكر كل من سأل عنى وعن صحتى واحد واحد والله يديم عليكم الصحة، أحتاج دعاءكم الله لا يحرمني منكم هاليومين عندي فحوصات وعملية قسطرة ثانية الله لا يوريكم مكروه".

ووكان رابح صقر، قد خضع  لعملية قسطرة فى القلب ما جعله يعتذر عن حفلاته الغنائية الفترة الحالية بسبب حالته الصحية، وكتب رابح صقر عبر حسابه على تويتر، قائلا: "جمهوري الحبيب أعتذر عن الحفلات العامة خلال هذه الفترة وذلك لإجرائي عملية قسطرة في القلب تكللت بالنجاح ولله الحمد شكرًا لكل من سأل عني ولاتنسوني من دعائكم الله لايوريكم مكروه في من تحبون، أحبكم مشتاق لكم".

وحرص رابح صقر على مغازلة جمهوره بأغنية باللهجة المصرية، ضمن أغانى ألبومه الأخير "مرحبا"، ولاقت بالفعل الأغنية نجاحا كبيرا، وهى تحمل عنوان "أخبار إيه"، لحنها ، توزيع مدحت خميس، كلمات الشاعر عمرو المصرى.

وضم ألبوم "مرحبا" للنجم رابح صقر 24 أغنية، استخدم خلالها العديد من الأفكار الجديدة والمختلفة من حيث الكلمات والألحان، ويتعاون مع الملحنين محمد غازى وسهم وغيرهم، كما أن رابح صقر قام بتلحين بعضها لنفسه.

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.