الارشيف / فن / ليالينا

سقوط الأمير هاري من ظهر حصانه أثناء ممارسته البولو

وثقت عدسات الصحافة البريطانية أمس خلال مباراة لـ  البولو Polo ، سقوط الأمير هاري من فوق الحصان أثناء المباراة، التي شارك فيها بالولايات المتحدة، في مكان إقامته هو وزوجته ميغان ماركل.

الأمير هاري يسقط بالحصان أثناء المباراة

ظهر الأمير هاري أمس مع فريقه ”لوس بادريس“ في مباراة لرياضة البولو polo، حيث وثقت العدسات لحظة سقوط الأمير هاري هو والحصان الخاص به على الأرض، قبل أن ينهض مجدداً ويستعيد نشاطه من أجل استكمال المباراة، ولكن لم يحالفه الحظ حيث خسر فريقه بعد ذلك بنتيجة 12-11.

حيث يعرف الأمير هاري وشقيقه الأمير ويليام بشغفهم الكبير لهذه الرياضة، فكانوا ليس فقط من عشاق مشاهدتها أنما كانوا يمارسونها سوياً، إلا أن توقف الأمير ويليام عن ممارستها باعتبارها رياضة خطر، خصوصاً إذا حدث مثل ما حدث مع الأمير هاري أمي وسقط الفارس بحصانه على الأرض، حيث من الممكن أن تحدث داعيات وإصابات خطيرة، فهذه ليست المرة الأولى التي يقع بها الأمير هاري عند ممارسة هذه الرياضة، فقد سبق ووقع في العديد من المباريات الأخرى والأعوام السابقة.

ما هي رياضة البولو

وتعتبر رياضة البولو هي رياضة الكرة بالبلتية، ففي اللغة العربية تسمى الضرب بالصوالجة، أو عصا اللعبة، فهي لعبة قديماً كانت مخصصة للسلاطين والملوك والأمراء، ففي عصر المماليك، كان يتم تعيين منصب مخصص للعبة البولو وهو الجوكندار.

وانتقلت اللعبة من البنغال إلى الانجليز في القرن الثامن عشر الميلادي، وتم تغيير ووضع قوانين جديدة عام 1875، حيث انتشرت اللعبة في جميع أنحاء العالم ومارسها العديد من الأشخاص بخلاف الملوك والأمراء.

كما أن أول من أدخل اللعبة في إنجلترا هم الجنود البريطانيين الذين كانوا يعيشون في الهند، وتعتبر الأرجنتين هي الدولة الأولى من حيث ممارسة هذه اللعبة على مستوى العالم، حيث تم ممارسة هذه الرياضة وإقامة المسابقات بها لأول مرة عام 1877.

الأمير هاري وميغان ماركل في اليوبيل البلاتيني

وجاءت هذه الحادثة للأمير هاري بعد أن غادر هو وعائلته الاحتفال باليوبيل البلاتيني للملكة إليزابيث مبكراً وعادا إلى كاليفورنيا برفقة زوجته ميغان ماركل وطفليهما، حيث التقطت العديد من الصور للأمير هاري أثناء الاحتفال والذي ظهرت فيه ملامح الحزن على وجه بعد أن غاد الاحتفال.

حيث نشرت الصحافة البريطانية تقارير أن الأمير هاري وأسرته غادروا إنجلترا على متن طائرة خاصة من مطار فارنبور، قبل الانتهاء من الاحتفالات باليوبيل البلاتيني للملكة إليزابيث الثانية، ونقلت التقارير عن الصحفية من مصادر مقربة من العائلة التي أكدت قائلة: ”لقد غادر هاري وميغان دون أن يودعهما أحد، ودون أن ينتبه لهما أحد. حيث قررا السفر وعدم المشاركة في الحفل الختامي لموكب اليوبيل البلاتيني الذي أقيم ببريطانيا احتفالا ببلوغ فترة حكم الملكة 70 عامَا".

حيث أضافت التقارير: ”جاءت سيارة خاصة لنقل الزوجين من مقر إقامتهما في ويندسور، حيث كانا يتواجدان هناك منذ لحظة وصولهما المملكة المتحدة يوم الأربعاء الماضي، وبعدها نقلا هما وطفلاهما إلى المطار، بينما كان باقي أفراد العائلة في شرفة قصر باكنغهام، منشغلين بتحية الحشود المتواجدة للمشاركة في رابع أيام الاحتفال باليوبيل“.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة ليالينا ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من ليالينا ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا