الارشيف / فن / الطريق

«عروسة البحر بلدي».. حمزة نمرة يتغزل بالأسكندرية في أحدث ظهور

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

شارك المطرب حمزة نمرة، مع متابعيه صورة له من أمام البحر بمحافظة الإسكندرية، خلال زيارته الحالية لمصر، وذلك بعد جولته الأخيرة من الحفلات التي أحياها بمختلف البلدان في الوطن العربي خلال الفترة الماضية.

نشر المطرب حمزة نمرة، عبر حسابه الشخصي على موقع التواصل الاجتماعي "" صورة له، وعلق عليها قائلا:" أيوه على موج وميه، وقلوب صافية ووفية، عشاق لإسكندرية، دي عروسة البحر بلدي".

أخر حفلات الفنان حمزة نمرة

في سياق أخر، أحيا المطرب حمزة نمرة، حفلا غنائيا ضخما، على خشبة مسرح أبو بكر سالم بالعاصمة ، بمشاركة فريق كايروكي، وشهد الحفل حضور كامل العدد تخطي الـ 6 آلاف شخصا.

وقدم الفنان حمزة نمرة، خلال الحفل، العديد من أشهر أغانيه، وغنى من التراث العراقي فلكلور "شال شال"، ومن الأغاني السورية غنى "ديرتي يا ديرتي"، بينما غنى من التراث الفلسطيني "يا ظريف الطول"، وأيضا أغنية من التراث المغربي، وغنى للجالية المصرية خلال الحفل أغنية "بلدي بلدي" وتفاعل معه الجمهور بشكل كبير.

وقدم المطرب حمزة نمرة، خلال الحفل عدد من الأغاني التي يفضلها الجمهور ويتفاعل معها الجمهور، حيث بدأ الحفل بالأغنية الشهيرة "مولود سنة 80"، حيث غنى "استعيذوا، وأغنية داري، وأيضا أغنية فاضي شوية، يا دنيا، انتي نور، وأغنية إنسان، القصة واللي كان".

اقرأ أيضًا : كل ما يخص استمارة المشاركة في مهرجان شرم الشيخ الدولي للمسرح الشبابي بدورته السابعة

أغنية "فاضي شوية"

ويذكر أن حمزة نمرة طرح مؤخرا، أحدث أغانيه التي تحمل اسم "فاضي شوية"، لتكون أولى أعماله لعام 2021، من ألبومه، الذي يحمل عنوان "مولود سنة 80" .

وأطلق الفنان حمزة نمرة، أغنية "فاضي شوية"، على طريقة الفيديو كليب، وذلك عبر قناته الرسمية على موقع الفيديوهات الشهير ""، والفيديو كليب من كلمات: خليل عز الدين، ومن توزيع: كريم عبد الوهاب، و جيتار: مصطفى أصلان.

اقرأ أيضًا .. إنجي المقدم تكشف موقفها من عمليات التجميل.. فيديو

وحققت أغنية "فاضي شوية"، للفنان حمزة نمرة، نسبة مشاهدة عالية، حيث تخطت حاجز الـ 60 مليون مشاهدة، على موقع الفيديوهات "يوتيوب".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا