الارشيف / فن / العين الاخبارية

ويل سميث ينتظر عرض فيلمه الجديد.. هل يعاقبه الجمهور على صفعة الأوسكار؟

تم تحديثه الثلاثاء 2022/11/29 12:53 م بتوقيت أبوظبي

كشف ويل سميث أنه يعرف أن الجمهور قد لا يكون مستعدًا لرؤيته على بعد صفعة حفل توزيع جوائز الأوسكار لعام 2022.

ووفق موقع "إندي واير" ، يعرض ويل سميث الجديد Emancipation "التحرر" على منصة أبل في 9 ديسمبر/كانون الأول المقبل.
وذكر الموقع، أن ويل سميث تعرض لحالة من النبذ بعد قيامه بصفع زميله كريس روك في حفل الأول الماضي، وهذا هو أول عمل سينمائي يصدر له من بعد الأزمة، وسط تخوفات من فشله.


وعبر سميث عن مخاوفه مؤخرًا خلال حملة ترويج الفيلم، حيث أوضح أنه يدرك جيدًا صعوبة موقفه، لكن أمله الخالص ألا تؤثر أفعاله على عمل زملائه في الفيلم.

وقال: "أتفهم تمامًا إذا لم يكن شخص ما جاهزًا لرؤيتي، فسأحترم ذلك تمامًا، ولكن قلقي الأكبر أن تتسبب أفعالي في وصم الفيلم".
وتابع: "لقد قام الفريق بأفضل عمل له في الفيلم، وآمل ألا يعاقب الجمهور الفيلم والفريق بسبب أفعالي، في هذه المرحلة، هذا ما أعمل من أجله، وآمل أن يؤدي الخير الذي قام به الزملاء في فتح قلوب الناس على الأقل لرؤيتي والتعرف عليّ ودعم الفنانين الرائعين في هذا الفيلم".


وذكر مخرج الفيلم أنطوان فوكوا، أن الفيلم بالنسبة له أكبر من صفعة الأوسكار، لأنه يتناول قضية مهمة وهي قضية العبودية، وقال إن 400 عام من العبودية أكبر بكثير من صفعة.
وأضاف: "آمل أن يرى الناس الأمر بهذه الطريقة ويشاهدوا الفيلم وينجرفوا بالأداء الرائع الذي قدمه ويل وكل العمل الجاد الحقيقي الذي قام به الطاقم بأكمله".
وفيلم "التحرر"، بطولة ويل سميث وبن فوستر، ويدور حول رجل يهرب من العبودية، معتمداً على ذكائه وإيمانه الراسخ ويخوض رحلة مستحيلة من أجل الحرية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا