مقترحات لعودة آمنة للدراسة

سيدتى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

 

البيوت والمدارس تعمل على قدم وساق بهدف عودة آمنة للعام الدراسي الجديد؛ المدارس تقوم بالصيانة لأدواتها وتزودها بما يلزمها من أثاث استعداداتها لاستقبال آلاف الطلبة، وزارات التعليم تستعد لاستقبال الطلبة والعام الدراسي، بعد إجازة طويلة بسبب جائحة ، الكل يعمل لأجل عودة آمنة للطلاب، الجميع يهيئون المدارس بما يتناسب وعدد الطلبة -الأقل- منعاً من اكتظاظهم بالفصول، الدكتورة ابتهاج طلبة الأكاديمية بكلية رياض الأطفال للطفولة المبكرة تضع معنا بعض المقترحات لعودة آمنة

الكمامة..مقترح لعودة آمنة

أولى الخطوات الاحترازية

التعقيم لاستئناف العملية التعليمية
  1.  تعقيم المباني المدرسية وإلزام الطلبة والمعلمين والإداريين بتطبيق الإجراءات الاحترازية والتي تحقق متطلبات السلامة الصحية كارتداء الكمامات والقفازات وأخذ مسافة الأمانت
  2. التأكد من استعداد جميع المدارس وتوافر جميع المتطلبات الصحية والاحترازية لاستئناف العملية التعليمية فيها ووضع بروتوكولات لمواجهة أي تغيرات في الحالة الوبائية
  3. هذه أولوية عاجلة..لسلامة البيئةالتعليمية ( الصفية، والمعلم، والتفاعل مع الأقران عن قرب) تشكل عناصر أساسية في تعلم الطالب

عقد دورات تدريبية

التباعد اشتراط صحي آمن
  • لرؤساء الأقسام ومديري المدارس والمعلمين؛ من أجل تدريبهم على البرتوكولات الصحية، في ظل جائحة كورونا؛ لتوفير الاشتراطات الصحية الآمنة للطلبة والمعلمين في المدارس
  • العناية بمرافق المياه والنظافة الصحية الشخصية جزء حاسم الأهمية؛ لإعادة فتح المدارس على نحو آمن ، ويجب على الإداريين استغلال الفرص لتحسين إجراءات النظافة الصحية
  • الحفاظ على إجراءات التباعد الاجتماعي، وإجراءات تنظيف المرافق والممارسات الآمنة بين الطلبة

مراقبة وزيارات

التعقيم للسلامة الصحية والبيئية
  •  لابد من إعداد زمني لزيارات المتابعة الميدانية للمدارس طوال مدة الاستعداد والتنسيق للاجتماعات بالإدارات المختصة لمتابعة الاستعداد، واتخاذ كل القرارات والتوصيات
  • قرار عودة الدراسة بالمدارس قرار متوقع، والمدارس بدأت -فعلياً- استعداداتها مبكراً للعام الدراسي الجديد؛ من أعمال صيانة في المباني المدرسية لتكون جاهزة لاستقبال الطلبة في الأول
  • اشتراطات الأمن والسلامة أصبحت ضرورية في هذه الظروف الاستثنائية من قبل الوزارة والمديرية التي تقوم بعمل الإجراءات اللازمة لتوفير السلامة الصحية والبيئية لأبنائنا الطلبة في مدارسهم

 مقترحات لمنظمتي اليونسكو واليونيسيف

السلام بالكوع..اشتراط صحي
  • عدم الاستعجال في فتح المدارس لحين التأكد من الاشتراطات الصحية اللازمة وتقييم الوضع باستمرار
  • اعتماد التعليم المدمج (مباشرة – عن بعد) فتح المدارس حسب المناطق ،
  • الاستفادة من تجربة توزيع الطلاب على فترات مختلفة خلال اليوم الدراسي لتقليل أعدادهم في المدارس
  • التواصل المباشر بين الطالب والمعلم عبر الإنترنت والمنصات التعليمية والرسائل النصية أو الواتس أب، للمتابعة المستمرة

تكييف المناهج وطرق التدريس

التعليم الذاتي بدلا من المعلم
  •  لتتواءم مع الظروف الحالية، والتركيز على إكساب الطلاب المهارات الأساسية في المناهج بدلاً من الاهتمام بالجانب المعرفي فقط
  • تدريب الطلاب على مهارات التعلم الذاتي بدلاً من الاعتماد على المعلم، تعد من أهم العوامل المساعدة في نجاح التعليم في ظل الأزمة الحالية
  • 36%  تقديم علاجية  
  •  57% تعديل المحتوى التعليمي ليتوافق مع التغيرات ويحقق المعايير والاختبارات الوطنية والدولية
  • تقديم برامج تعليمية عاجلة، وهي برامج تعليمية موقوتة تلبي احتياجات الفترة الحالية بنسبة 35 في المائة

مقترحات لمعلمي المدارس

تفاعل الطلاب مع المعلمين
  1. استمرارية التطوير المهني للمعلمين أثناء إغلاق المدارس
  2. العمل على إكساب المعلمين مهارات التعامل مع التقنية، مثل أنظمة إدارة التعلم، والتدريب على التعامل مع مايكروسوفت
  3.  تدريب المعلمين على التكيف مع الظروف ولتكون لديهم القدرة على التعامل مع الوسائل التكنولوجية الحديثة
  4. تكييف المعلمين للمناهج التعليمية لتكون مناسبة مع الأزمة الحالية
  5. التأكيد على تفاعل الطلاب مع المعلمين من خلال التواصل المباشر مع تشجيعهم عبر وسائل إضافية مثل: (الرسائل النصية، الواتس أب، الإيميل، الخ)
  6. في ظل أزمة كورونا قد تكون الفرصة أكبر لتكون المدارس رائدة في المجتمع من خلال تقديم برامج تعليمية واجتماعية وثقافية

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة سيدتى ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من سيدتى ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق