كيف يشكل الهاتف تهديدًا لذاكرة طفلك؟

سيدتى 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

هل تدركين أن ذاكرة طفلك تتضرر من الهاتف؟ فهو يضر المراهقين، الذين يقضون الكثير من الوقت على هواتفهم ويعيق ذاكرتهم ومهارات أخرى، ورغم أنك قد تواجهين معارضة وغضباً من قبل الأطفال، عندما تحاولين منعهم عن استخدام الموبايلات لفترة طويلة، إلا أن هناك أسباباً، تجعلك تصرّين على ذلك، تعرضها عليك "سيدتي وطفلك" كالآتي:

ماذا تفعل الهواتف الذكية بالدماغ؟

ماذا تفعل الهواتف الذكية بدماغ الطفل؟

إن الطفولة هي مرحلة حيوية في عملية التطور لتقوية الذاكرة وخلايا الدماغ. هو فيما العيب الرئيسي للهاتف الذكي هو تشتيت الانتباه، وبوضوح أكثر، قد يكون من الصعب على العقل تكوين الذكريات عندما يكون هناك الكثير من المشتتات أو المواقف الفوضوية. حيث يمتنع الأطفال بالتأكيد عن الالتزام بتعليمات والديهم أو معلمهم عندما ينغمسون بشكل غريب بمتابعة هواتفهم، ما يعرّض عملية التطوير للخطر حيث يبذل الأطفال جهداً سطحياً في تعلم أي مهارة أو تكييف قدراته.

تُطلق إشعاعات زرقاء ضارة

تطلق الهواتف إشعاعات زرقاء

إن الإشعاعات التي يطلقها الموبايل لا تضر بالعينين فحسب، بل تضر بخلايا الدماغ أيضاً. حيث يؤثر الضوء الأزرق على القدرة على تذكر الأشياء، ويتداخل مع الذاكرة قصيرة المدى ويجعل من الصعب التركيز على نشاط واحد.
فعندما يستخدم أي طفل أو بالغ الهاتف في وقت متأخر من الليل، فإنه الهاتف يخدع العقل للاعتقاد بأنه نهار. وعندما يحدث هذا ، يتوقف الجسم عن إنتاج الميلاتونين، هرمون النوم، وهذا الهرمون هو طريقة الجسم الطبيعية لمساعدتنا على الاسترخاء والاستعداد للنوم. لذلك، سيظل الفرد بلا نوم ومرهقاً في التالي، غير قادر على إنجاز أي مهمة بكامل طاقته.
تعرّفي إلى المزيد: المهارات الاجتماعية للأطفال وكيفية تنميتها

فقدان الذاكرة الرقمي

فقدان الذاكرة الرقمي هو حالة ينسى فيها الأطفال المعلومات، التي وثقوها في جهازهم الرقمي لتذكرها. شاشة الموبايل لها تأثير سلبي بشكل خاص على الذاكرة التصويرية، وهي منطقة الدماغ التي تتعرف على الأشكال. حيث يؤدي التركيز الشديد على صور كل نشاط على وسائل التواصل الاجتماعي إلى قيام الطفل أو المراهق بتسجيل كل التفاصيل على الأجهزة الرقمية، ما يقلل من احتمالية تخزين هذه المعلومات في الذاكرة طويلة المدى وحتى تشتيت انتباههم عن ترميز الحدث بشكل صحيح عند حدوثه.

حلول للتخفيف من استخدام الموبايل عند الأطفال

اللعب أحد حلول الاستغناء عن الهاتف

1 - يجب على الآباء السماح لأطفالهم بالاستخدام المحدود للهواتف أو أي أجهزة رقمية.
2 - يجب على الآباء بالضرورة متابعة بعض الأشياء، مثل المدة التي يتحدث فيها الطفل على الهاتف، ومدى قربه من أذنه.
3 - لا تنسي أن تنبهي أطفالك على جميع عيوب الهواتف أو أي أجهزة رقمية بطريقة ودية.
4 - بصرف النظر عن الفصول أو الواجبات عبر الإنترنت، يجب أن تتأكدي من إشراكهم في أنشطة بدنية أخرى أو أعمال منزلية.
5 - أثناء استخدام الهاتف، يجب على الأطفال ارتداء نظارات مضادة للإرهاق لحماية أعينهم من الأشعة الضارة.
6 - شجعي فكرة التحدث على الهواتف المزودة بمكبرات الصوت وتجنب الهواتف القريبة من الأذنين أو استخدام سماعات الأذن.
7 - يجب أن تكون الهواتف أو أجهزة الكمبيوتر المحمولة ممنوعة بشكل صارم أثناء وقت النوم.
تعرّفي إلى المزيد: 5 مهارات اجتماعية يجب أن تبدأ بتعليمها لابنك منذ سن مبكرة

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة سيدتى ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من سيدتى ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة