الارشيف / الطفل / عرب نت 5

سلاح الأطفال .. لمواجهة فيروس

  • 1/2
  • 2/2

سلاح الأطفال .. لمواجهة فيروس


كورونا والاطفال

أفاد باحثون أستراليون أن بطانات أنوف الأطفال أكثر قدرة من تلك الموجودة فى البالغين للحماية من عدوى كورونا، بحسب ما نشر موقع "health".

وقالت المؤلفة المشاركة في الدراسة كيرستي شورت من جامعة كوينزلاند الأسترالية إن: "الأطفال لديهم معدل إصابة أقل بفيروس كورونا وأعراض أكثر اعتدالًا من البالغين، لكن أسباب ذلك غير معروفة".

وأضافت "لقد أظهرنا أن بطانة أنوف الأطفال لديها استجابة ضد الالتهابات أكثر من أنوف البالغين."

وأوضحت أن الباحثين وجدوا اختلافات كبيرة حسب العمر عند مقارنة استجابة المشاركين لمتغيرات كورونا.

ونشر الباحثون النتائج التي توصلوا إليها في مجلة PLOS Biology.

بالنسبة للدراسة، قاموا بتعريض عينات من خلايا بطانة الأنف من 23 طفلًا سليمًا و15 بالغًا سليمًا لفيروس كورونا.

وجد الباحثون أن الفيروس يتكاثر بشكل أقل فعالية في خلايا الأطفال وأن الاستجابة المضادة للفيروسات كانت أكبر.

وهناك عدة تفسيرات محتملة وفقاً للباحثين:

- يمكن أن يكون تكيفًا مع التهديدات المتزايدة "للغزاة الأجانب" مثل الفيروسات أو البكتيريا التي لوحظت في الطفولة.

- من الممكن أيضًا أن زيادة التعرض لهذه التهديدات في مرحلة الطفولة تدرب بطانة الأنف لدى الأطفال لتكوين استجابة أقوى مؤيدة للالتهابات"

وأضاف الباحثون أن التعبير عن الجينات المكافحة للفيروسات قد يتغير بسبب الاختلافات في معدلات حرق الدهون بين الأطفال والبالغين.

ووجدت الدراسة أن احتمالية تكرار نسخة دلتا من كورونا أقل بشكل ملحوظ في خلايا أنف الأطفال مقارنة بالبالغين، ومع ذلك كان هذا النمط أقل وضوحًا بشكل ملحوظ مع متغير أوميكرون الأكثر عدوى والذي يسود الآن في جميع أنحاء العالم.

قد يعجبك أيضا...

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عرب نت 5 ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عرب نت 5 ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا