موسكو: مستعدون لتنفيذ عملية تبادل سجناء مع واشنطن دون «بول…

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

سيرجي ريابكوف

سيرجي ريابكوف

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو مستعدة لتنفيذ عملية تبادل سجناء مع الولايات المتحدة لكن دون أن تشمل المواطن المعتقل بتهم التجسس، بول ويلان، وفقا لما ذكرته شبكة «روسيا » الإخبارية الروسية.

وقال سيرجي ريابكوف، نائب الخارجية الروسي سيرجي لافروف، في حديث لصحيفة «إزفيستيا» الروسية، مساء أمس الاثنين: «نؤكد هذا دائما للأمريكيين، والآن مع اقتراب القمة هذا الموضوع يطرح من جديد. لا أستطيع التنبؤ بالسياق الذي سيجري فيه الحوار، لكن موقفنا الذي نعمله عليه وندافع عنه ونمرره معلوم جيدا للأمريكيين».

وأضاف ريابكوف: «يمكننا حل قضية مواطنينا المسجونين بفترات محيرة للعقل في الولايات المتحدة بتحرك واحد. في حال موافقة الأمريكيين على آلية معاهدة مجلس أوروبا حول تسليم الأشخاص المدانين سنكون على استعداد لنقل مواطني الطرف الأمريكي إليه في خطوة معاكسة».

وأشار ريابكوف، إلى أن «خلال المراحل السابقة جرت بعض المناقشات حول الأشخاص الذين يمكن أن نسلمهم في هذا السياق، لكن القوائم والسجلات والتعليقات التي جاءت من طرفنا لم تشمل السيد بول ويلان، والآن هذه القضية غير واردة، لا يتم النظر فيها في هذا السياق».

ومن المتوقع أن يكون موضوع تبادل السجناء أحد القضايا التي سيتم بحثها في القمة المرتقبة للرئيسين الروسي، فلاديمير بوتين، والأمريكي جو ، غدا الأربعاء، في جنيف.

السلطات الروسية احتجزت ويلان في أغسطس 2018

واحتجزت السلطات الروسية، ويلان، الذي لديه الجنسيات الأمريكية والكندية والإيرلندية والبريطانية، في أغسطس 2018، وتمت لاحقا إدانته بتهم التجسس مع إصدار قرار لسجنه مدة 16 عاما.

وتتحدث بعض وسائل الإعلام الأمريكية، حول إمكانية تبادل الطرفين ويلان المحتجز في روسيا مقابل المواطن الروسي، رجل الأعمال، فيكتور بوت، المعتقل في الولايات المتحدة منذ 2012 بتهم التآمر بهدف قتل مواطنين أمريكيين وتقديم دعم مادي للإرهاب، ويقضي حاليا عقوبة سجن مدتها 25 عاما.

وكان ويلان، طلب من بايدن، عبر تسجل صوتي أن يعيده إلى الوطن. ونقلت وكالة «نوفوستي» الروسية، التي حصلت على التسجيل، عن ديفيد ويلان، شقيق الأمريكي المسجون، أن مطلب بول ويلان تم تسجيله يوم 30 مايو خلال مكالمة هاتفية أجراها في حينه مع والديه.

بول ويلان في تسجيل صوتي يناشد بايدن بإنهاء اعتقاله

وقال بول ويلان في التسجيل: «الرئيس بايدن، بعد 30 شهرا من الاعتقال غير العادل من قبل الحكومة الروسية، ما يعد أطول بمرتين من فترة احتجاز رهائن أمريكيين في طهران (1979-1981)، أناشدكم بإنهاء هذه القضية لدبلوماسية الرهائن».

وأوضح ويلان «لم يتم ارتكاب أي جريمة تجسس. والعملية القضائية التي لم تشمل أي أدلة تؤكد هذا الأمر»، واصفا اعتقاله بأنه اختطاف سائح أمريكي، مشيرا إلى أن المشرعين والمواطنين الأمريكيين يدعون إلى تحريره.

وفي سياق آخر، أكد بايدن، أنه دول حلف شمال الأطلسي «الناتو» ستواصل دعم وحدة أراضي أوكرانيا، متحدثا عن شروط انضمامها إلى صفوف الحلف، فيما تعهد برفع قدراتها على مواجهة روسيا.

وقال الرئيس الامريكي، خلال مؤتمر صحفي عقده مساء أمس الاثنين في ختام قمة لـ«الناتو» ببروكسل: إن على أوكرانيا أن تقنع الحلف بأنها تستحق العضوية في والقيام بكل الخطوات الضرورية لذلك خاصة التخلص من الفساد.

وأضاف بايدن: «هذا الأمر مرهون بمدى تناسبها مع المعايير. تكمن الحقيقة في أن عليها التخلص من الفساد والاستجابة لمعايير أخرى لكي تحصل على خطة الإجراءات».

وأوضح الرئيس الأمريكي، أن استمرار النزاع في منطقة دونباس شرق أوكرانيا لن يكون عائقا أمام انضمام البلاد إلى «الناتو»، مشيرا إلى أن هذه المسألة سيحسمها في نهاية المطاف كل أعضاء الحلف.

المصدر الوطن

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق