الارشيف / سيارات / العين الاخبارية

عرض مسرحي يثير أزمة بتونس.. والرئاسة تتدخل بتوجيه ومقترح

بعد عرض مسرحي أثار الكثير من الجدل، أكد الرئيس التونسي قيس سعيد أن عدم تأمين أي مظاهرة تحت أي ذريعة، يعد إخلالا بالواجب المهني.

جاء ذلك خلال استقباله، الأربعاء، بقصر قرطاج، توفيق شرف الدين، الداخلية، في لقاء تناول الوضع العام في البلاد وضرورة تأمين المواطنين في كل مكان وتحت أي ظرف.

وأكد الرئيس التونسي، أن الحق النقابي بالنسبة للأمنيين معترف به دستوريًا، "لكن ذاته ينص على أن هذا الحق لا يشمل الإضراب"، مشيرًا إلى أن "عدم تأمين أي مظاهرة تحت أي ذريعة كانت هو إضراب مقنع وإخلال بالواجب المهني".

والأحد، أثار عرض مسرحي للفنان التونسي لطفي العبدلي بعنوان "في سن الخمسين أقولها كما أعنيها"، في مهرجان صفاقس الدولي، جدلا واسعا في ، بعد انتقاد أحد مشاهده لسلوك الأمنيين في تونس.

احتجاج الأمنيين

تلك المشاهد دفعت الأمنيين الحاضرين لتأمين العرض إلى الاحتجاج والدخول في مشادة كلامية مع الممثل الكوميدي لطفي العبدلي؛ لما اعتبروه بأن محتوى المسرحية "مسا من الذوق العام وإساءة للأمنيين"، مما دفع بالممثل إلى توقيف العرض بعد ساعة من بدايته.

وفيما هدد الأمنيون بعدم تأمين أي عرض مسرحي يسيء للذوق العام، جدد الرئيس التونسي دعوته إلى توحيد نقابات الأمن الداخلي "نقابة تدافع عن حقوق الأمنيين" في هيكل واحد يقوم على أساس الانتخاب ويقتصر على الجوانب الاجتماعية دون سواها.

مقترح رئاسي

وأكد الرئيس قيس سعيد، أنه كان قد تقدم بمقترح إنشاء هيكل نقابي موحد هو الاتحاد العام التونسي لقوات الأمن الداخلي، منذ عام 2018، مشيدًا بالجهود التي تبذلها قوات الأمن للحفاظ على الأشخاص والممتلكات، وللحفاظ أيضا على حرية التعبير.

والأحد، اتهم منتج العرض المسرحي "في سن الخمسين أقولها كما أعنيها "، محمّد بوذينة بعض أعوان الأمن بتعنيفه، ومحاولتهم التهجّم على لطفي العبدلي، فيما نفت وزارة الداخلية تلك الاتهامات.

وقالت "الداخلية" في بيان صدر عنها مساء الاثنين إن "لطفي العبدلي قام بحركة لا أخلاقيّة تجاه أعوان الأمن خلال العرض المذكور، ممّا تسبّب في حالة تشنج في صفوف بعض الأمنيّين المكلفين بتأمين مختلف فعاليات مهرجان صفاقس الدّولي، وبتدخل المسؤولين تمّت تهدئة الأوضاع ومواصلة العرض في ظروف عاديّة".

واعتبر رئيس الرابطة الوطنية للأمن والمواطنة (نقابة أمنية)، معز الدبابي، أن "ما قام به المسرحي لطفي العبدلي اعتداء صارخ على الأمنيين وتحريض ضد المؤسسة الأمنية"، مشيرًا إلى أن الرابطة ستتقدم بقضية في إطار "انتهاك المؤسسة الأمنية ودفع الجمهور إلى رد الفعل والدعوة إلى التقاتل والمس من الأمن العام".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا