محمود محيى الدين: مجموعة العشرين ركزت على التصدى العاجل لكورونا

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أكد الدكتور محمود محيى الدين، المبعوث الخاص للأمم المتحدة للتنمية المستدامة، أن أزمة كورونا أزمة كبيرة جدا وأكبر من كل الأزمات السابقة فهى من 3 أوجه تتعلق بحياة الناس وصحتهم والاقتصاد وثالثا القطاع المالى.

 

جاء ذلك خلال لقائه عبر سكايب مع الإعلامي رامى رضوان فى مساء دى إم سى.

 

أضاف محيى الدين، إن الأزمة ليست مالية أو اقتصادية إنما هو أزمة تمس الصحة وحياة البشر، وبالتالى ما اقترحته أن تضع الحكومات الأولوية الأولى لملف الصحة بكل اهتمام، حيث وضعت منظمة الصحة العالمية آليات منها ضخ استثمارات لإيجاد لقاح لكورونا مع نشر أدوات الاختبار للفيروس بجانب الإمدادات الطبية.

 

وحول رؤيته لقرارات مجموعة العشرين وضخ نحو 5 تريليون دولار، أشار إنها قرارات مهمة لتدعيم الصحة علاوة على حماية الوظائف والأعمال وتدعمه بشكل كبير لاستمراريته.

 

أضاف أن هناك قطاعات كبيرة تأثرت بشكل كبير مثل الصحة والنقل، وبالتالى يجب دعمها مع حماية الدخول بجانب بث الثقة فى القطاع المالى للقيام بعمله، لافتا إلى تقديم تسهيلات لهذا القطاع علاوة على حماية التجارة العالمية.

 

ومن القرارات الهامة التى اتخذتها مجموعة العشرين مساعدة الدول الفقيرة منها لزيادة ديونها مجددا مع العالمى بين المؤسسات المعنية بالصحة والمؤسسات المالية .

 

 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق