خبير :البورصة ستواصل ادائها العرضى المتذبذب

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

قال ايمن فودة خبير أسواق المال انه واصل المؤشر الرئيسي  أداءه العرضى المتذبذب داخل قناته الضيقة ليفشل أكثر من مرة خلال الجلسة  فى الوصول لمستوى ال 10600 نقطة و التى يقابل عندها بمبيعات مؤسسية من الاجانب على أسهمه مع سياسة تسييل بعض مراكزهم قبيل إجازة عيد الأضحى و هو ما تعود عليه السوق قبيل الإجازات الطويلة تحسبا لتساعد أى إحداث يمكن أن تؤثر سلبا على الأسواق خلال تلك الفترة ، و كذلك الحال على الافراد الذين بدأوا مع النصف الثانى من الجلسة بمبيعات بتسييل بعض المراكز بتقفيل المارجن و الاحتفاظ بنسبة سيولة مالية خلال الإجازة لتأمين المراكز المفتوحة

 

. و اضاف انه من المتوقع  استمرار الادا، العرضى بتذبذبات ضعيفة خلال آخر جلسات قبل إجازة مع تقفيل الكريديت و المارجن و تجهيز سيولة للبدء فى تكوين مراكز جديدة بعد الإجازة ، و الذى يستوجب أما المتاجرة السريعة على الاسهم الخبرية للمضارب و قصير الأجل أو الانتظار و عدم التفريط بالاسهم للاستفادة من موجة صعود جديدة باختراق ال 10600 نقطة للرئيسي  و التى ستفتح المؤشر مستهدفات جديدة مع استقرار الأوضاع الجيوسياسية و الاعلان عن المزيد من الاستحواذات و التقسيم و الاندماج و كذلك البدء فى ضريبة الدمغة بالقيمة المخفضة بعد إجازة العيد. 

 

 

وكانت قد إختتمت المؤشرات المصرية تداولاتتداولات امس  الإثنين على مكاسب جماعية للجلسة الثانية ، لينهى الرئيسي على ارتفاع ب 0.48% عند 10575 نقطة مدعوما باستمرار مشتريات انتقائية للمؤسسات المحلية و العربية على بعض القياديات و التجارى الدولى ، فيما ارتفع السبعينى متساوى الأوزان ب 0.26% عند 1519 نقطة بعد أن قلص جانبا من مكاسبه مع جن. ارباح الافراد المصريين على معظم الاسهم التى وصلت لمستهدفاتها السعرية القريبة ، و الذى جاء بقيم تداول مليارية سجلت 1.06 مليار جنيه بحجم تداول 411 مليون سهم من خلال 36819 صفقة بمخطط سيولة للشراء 51% ، بالتداول على 180 ورقة مالية ربحت منها 88 ورقة و تراجعت 62 ورقة فيما ظلت على ثبات 30 ورقة مالية دون تغيير .. ليربح رأس المال السوقى للشركات المقيدة 2.187 مليار جنيه مسجلا 582.686 مليار بنهاية تداولات الإثنين .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق