البنك الأوروبى لإعادة الإعمار: الاقتصاد المصري الناجي الوحيد من جائحة

الطريق 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

عمق فيروس المستجد، من خسائر الاقتصاد العالمي، وانكماش اقتصاد العديد من الدول، ولكن المصري أثبت كفاءته، وحقق معدل نمو مرتفع، أشادت به المؤسسات الدولية، مرجعة سبب ذلك لنجاح الاصلاح الاقتصادي. 

 

وفي هذا السياق، قال البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية، خلال بيان له منذ قليل، إن هى الاقتصاد الوحيد فى جميع المناطق التى يعمل بها البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية، الذي يتوقع نجاتها من فجوى فيروس كورونا المستجد، كما سيفلت اقتصاد مصر من الركود في 

وأكد البنك الأوروبى لإعادة الإعمار والتنمية، أن تلك التوقعات جاءت مدعومة بمشاريع البناء العامة، والمشاريع الاستثمارية، ونجاح الاصلاح الاقتصادي، بالاضافة للخطوات الاستباقية التي اتخذتها الحكومة المصرية، لمجابهة الجائحة وحدوث طفرة فى قطاع الاتصالات.

اقرأ أيضا:عاجل | قفزة جديدة في أسعار الذهب اليوم الخميس 1 أكتوبر 2020

وتابع البنك، "من المتوقع أيضا، انكماش ناتج لبنان بشدة"، مؤكدا أن انفجار بيروت تسبب في خسائر فادحة، وسينكمش الاقتصاد التركى بنحو 3.5 %، بسبب انخفاض الطلب على الصادرات التركية التي أدى لانهيارها، كما أضر ت قيود الإغلاق المحلى بقطاعى الخدمات والتصنيع.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الطريق ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الطريق ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق