لبنان: نمر بظروف اقتصادية صعبة ونحتاج للدعم الأوروبى فى جميع المجالات

مصر الان 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

اقتصاد

لبنان: نمر بظروف اقتصادية صعبة ونحتاج للدعم الأوروبى فى جميع المجالات الخميس 26/نوفمبر/ – 08:59 م

شربل وهبه

شربل وهبه أ.ش.أ طباعة قال الخارجية اللبناني شربل وهبه، إن بلاده تمر بظروف اقتصادية ومالية صعبة واستثنائية، وهذه الأوضاع تفاقمت في أعقاب الانفجار المدمر الذي وقع بميناء بيروت البحري في 4 أغسطس الماضي، بحيث أصبح لبنان بحاجة إلى تقوية وتعزيز شراكته مع الاتحاد الأوروبي والحصول على الدعم في كافة المجالات الاقتصادية والمالية.
وأشار وزير الخارجية اللبناني- في كلمته خلال مشاركته في اجتماع الاتحاد الأوروبي ودول الجوار الجنوبي عبر تقنية الفيديو كونفرانس، الذي انعقد الخميس على المستوى الوزاري- إلى التزام لبنان بالشراكة مع الاتحاد الأوروبي، وإعادة إطلاق وتفعيل سبل التعاون بين ضفتي المتوسط، انطلاقا من تقييم مشترك للعلاقات التي تربط الدول ببعضها البعض.
واعتبر أن الاستقرار في منطقة الشرق الأوسط ينطلق من التوصل إلى تحقيق سلام عادل وشامل في المنطقة وفقا لقرارات الشرعية الدولية ذات الصلة، والتي تبقى المرجعية الأساسية لحل الصراع العربي- الإسرائيلي والمبادرة العربية للسلام التي أُقرت خلال القمة العربية المنعقدة في بيروت عام 2002.
وأكد ضرورة تطوير التكامل الإقليمي بين دول الجوار الجنوبي والاتحاد الأوروبي، كخطوة أساسية تساهم في تعزيز التبادلات التجارية مع الدول الأوروبية وتزيد من قيمة الاستثمارات المتبادلة.
وشدد على أهمية الأمن والاستقرار في المنطقة العربية التي تعاني من صراعات متلاحقة أدّت إلى تدفق أعداد كبيرة من المهاجرين نحو أوروبا وعدد من الدول العربية، الأمر الذي زاد من سوء الأوضاع الأمنية والاقتصادية في الدول والمجتمعات المضيفة.
وقال: "لبنان منذ بداية الأزمة السورية وحتى اليوم كان ولا يزال الأول في استقبال أعداد هائلة من النازحين السوريين الذين وصل عددهم إلى أكثر من ثلث مجموع سكانه وأصبحت تداعيات هذه الأزمة وخيمة للغاية، فقد أصبح العدد الإجمالي للفقراء بين اللبنانيين حوالي مليوني شخص، كما اقتربت نسبة النازحين السوريين الذين يعيشون في فقر مدقع من 75% منهم".
وأضاف: "هذه الأرقام، إضافة إلى تلك المتعلقة بالهجرة غير الشرعية إلى أوروبا، تدفعنا جميعا إلى التعاون والتنسيق من أجل الوصول إلى حلول مستدامة لمسائل النزوح واللجوء والهجرة غير الشرعية"، داعيا المجتمع الدولي إلى المساهمة في تأمين عودة النازحين واللاجئين الآمنة والكريمة إلى وطنهم.

المصدر

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة مصر الان ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من مصر الان ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق