جهاز تنمية المشروعات يستهدف ضخ 5 مليار جنيه خلال

اليوم السابع 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أفادت مصادر داخل جهاز تنمية المشروعات الصغيرة والمتوسطة، عن استهداف الجهاز الوصول بتمويلاته إلى المستفيدين بصورة أشمل وأكبر خلال عام ، كاشفا أن الجهاز يستهدف الوصول بالتمويلات إلي 5 مليار جنيه على مدار هذا العام لاستمرار دعم المشروعات خلال ظروف جائحة فيروس التي أثرت بصورة كبيرة على هذه المشاريع.

 

وأكد المصدر في تصريحات خاصة لليوم السابع، أن الجهاز خلال عام والتي شهدت ظروف صعبة سعي إلي دعم القطاعات المتضررة من الجائحة، كما أتاح تمويلات سريعة كإجراء بهدف إنقاذ هذه المشروعات وتوفير احتياجاتها التمويلية.

 

وكانت نيفين جامع وزيرة التجارة والصناعة والرئيس التنفيذي لجهاز تنمية المشروعات المتوسطة والصغيرة ومتناهية الصغر، أن الجهاز وضع آليات مرنة وبسيطة بالتعاون مع وزارة البترول والثروة المعدنية ممثلة في شركتى كارجاس وغازتك لتشجيع المواطنين علي تحويل سياراتهم للعمل بالغاز الطبيعي.

 

وأعلنت ، أنه يتم سداد تكلفة تحويل للعمل بالغاز بدون أي أعباء مالية إضافية على أصحاب السيارات الذين يمكنهم سداد تكلفة التحويل من فرق السعر بين الغاز والبنزين وعلي أقساط تتراوح مدتها من سنة إلى خمس سنوات من خلال شركتي (كارجاس أو غازتك) ويتم سدادها بمحطات الخاصة بهما أو من خلال منافذ فورى.

 

ودعت نيفين جامع أصحاب السيارات الملاكى والأجرة والميكروباص للاستفادة من المميزات التى يتيحها الجهاز حاليا والتوجه لمراكز تحويل السيارات التابعة لشركتى كارجاس وغازتك بمختلف المحافظات لما لاستخدام الغاز من فوائد اقتصادية وبيئية وتحقق وفر كبير لأصحاب السيارات يصل إلي 55% .

 

وأشارت نيفين جامع إلي أن الجهاز قام بتبسيط كافة إجراءات التحويل والمستندات المطلوبة حيث تقتصر على رخصة السيارة والبطاقة الشخصية وايصال مرافق لإثبات محل اقامة صاحب السيارة.

 

وتجدر الإشارة إلى أن جهاز تنمية المشروعات يساهم فى تنفيذ المبادرة الرئاسية لتحويل السيارات للعمل بالغاز الطبيعى حيث تم توفير التمويل اللازم لتحويل 150 ألف خلال الثلاث سنوات القادمة بشروط وإجراءات ميسرة لتشجيع المواطنين على تحويل سياراتهم للعمل بالغاز الطبيعى.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة اليوم السابع ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من اليوم السابع ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق