روسيا تصبح ثاني أكبر مورد للنفط الخام للولايات المتحدة

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أصبحت روسيا ثاني أكبر مورد أجنبي للنفط الخام للولايات المتحدة بعد كندا في ظل سعي شركات التكرير الأمريكية إلى تأمين احتياجاتها من الخام.

ويحتوي الخام على نسبة كبيرة من البنزين لتلبية الطلب المتزايد على وقود في فصل الصيف، بحسب بيانات اقتصادية نشرت الأربعاء.

ووفقا للبيانات الحكومية الأمريكية زادت واردات الولايات المتحدة من النفط الخام والمنتجات النفطية الروسية خلال مايو/أيار الماضي بنسبة 23% إلى 844 ألف برميل يوميا مقارنة بالشهر السابق.

وتخلت المكسيك عن المركز الثالث كأكبر مورد للنفط الخام للولايات المتحدة بعد نمو صادراتها إليها بأقل من 3% خلال أيار/مايو الماضي.

وأشارت وكالة بلومبرج للأنباء إلى أن روسيا أصبحت مصدرا مفضلا بالنسبة لمنتجي الوقود في الولايات المتحدة، لأنها تورد إمدادات من الزيوت النفطية شبه المكررة مثل المازوت 100.

وتعتبر مادة خام مثالية للمصافي الأمريكية التي اعتادت تكرير الخام الثقيل القادم من الشرق الأوسط وفنزويلا التي تراجعت إمداداتها بسبب العقوبات المفروضة عليها والتزام الدول الشرق أوسطية بقرار منظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) بخفض الإنتاج خلال الشهور الماضية.

وأدى ذلك إلى فتح الباب أمام روسيا لكي تلبي احتياجات المصافي الأمريكية من هذه الخامات النفطية.

وتأتي زيادة صادرات النفط الروسي إلى الولايات المتحدة في الوقت الذي تخوض فيه واشنطن وموسكو نزاعا كبيرا بشأن خط أنابيب الغاز الطبيعي بين روسيا وألمانيا نورد ستريم2 والذي تعارضه الولايات المتحدة بدعوى أنه سيؤدي إلى زيادة اعتماد قطاع الأوروبي على الاستيراد من روسيا، بما يمثل تهديدا للأمن القومي للولايات المتحدة وحلفائها الأوروبيين. 

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة