عزب: النظيفة تساعد على تحقيق التنمية المستدامة

عالم المال 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف
7b94444ded.jpg

play-icon.png?w=1170&ssl=1

Listen to this article

أخبار ذات صلة

 7 01 عدد الزيارات

أشاد الدكتور صالح عزب، مستشار الأسبق، بقرار محافظة الجيزة بضبط مواعيد عمل مسابك الفحم والمنشآت الصناعية، ومنع حرق المخلفات الزراعية وقياس عوادم ، مشيرا إلى أنه موضوع كان لابد من النظر إليه باهتمام منذ فترة كبيرة.

 

وأضاف عزب فى تصريح خاص لـ “عالم المال” أن موضوع حماية البيئة اعتبره قبل ذلك مسئولون أنه رفاهية، ولكن الحقيقة أن البيئة النظيفة تساعد على تحقيق التنمية المستدامة.

 

الوقود الأحفورى

وأشار إلى أن هناك تعارض بين النمو الاقتصادى وحماية البيئة لأن النمو الاقتصادى يعتمد على حرق الوقود الأحفورى الذى يلوث البيئة، لكن ثبت أن الوقود الأحفورى على المدى الطويل يحقق تنمية غير مستدامة وتعود بالسلب على الأجيال القادمة صحيا.

 

ولفت إلى أن الدولة أصبحت تعتمد على النمو الاقتصادى الذى يعتمد على حماية البيئة بالطاقة النظيفة.

 

السحابة السوداء

وحول السحابة السوداء وحرق مخلفات الزراعة، أكد أن الأمر سببه الفلاحين فى استسهال حرق قش الأرز فى موسم تجميعه بهذه الفترة من العام، لأن الفلاح يبتعد عن أى وسائل تخلصه من القش عالية التكلفة.

 

وأوضح أن الحكومة المصرية منذ فترة بدأت مع دولة فى استخدام تكنولوجيا يمكنها تحويل المخلفات إلى طوب والسماد الزراعى، لكن لن يؤتى المشروع ثماره نظرا لاحتياجه عدة سنوات لتحقيقه وتعميمه.

 

ونوه إلى أن الحرق فى هذه الفترة من العام يبدأ من دمنهور إلى أسوان أى فى كل المحافظات ، ومع تكاثر الدخان بدأت السحابة السوداء تأتى إلى المدن والقاهرة والجيزة وأصبحت خانقة بسبب تلوث هواء تلك العواصم الحضرية .

 

قرار قديم

وحول ما يتعلق بعوادم السيارات فى القرار، قال عزب إن قياس العوادم تم تطبيقه منذ سنوات وفق لقانون البيئة رقم 4 لسنة 94 ولكن توقف بسبب بعض أعضاء مجلس النواب إبان فترة حكم الرئيس الراحل حسنى مبارك، وتحججوا بأن القرار آنذاك يعطل المواطنين فى الشوارع والميادين ويوقف حركة العمل وأنه بلا فائدة.

 

وكلف اللواء أحمد راشد، محافظ الجيزة، رؤساء الوحدات المحلية بالأحياء والمراكز وللمدن بتوجيه مكاتب شئون البيئة التابعة لهم بالمرور والتفتيش المفاجئ علي المنشآت الصناعية الملوثة للبيئة مثل مصانع الطوب ( الطفلي والحراري والرملي ) والمسابك بأنواعها وإتخاذ الإجراءات القانونية حيالها .

 

كما وجه راشد بمتابعة غلق المسابك التي تعمل بأفران الفحم والسولار والمازوت من الساعة الخامسة مساءاً إلي الساعة السابعة صباحاً مع السماح للمسابك التي تعمل بأفران الغاز أو الحث الكهربائي بالعمل دون قيود علي مدار 24 ساعه وذلك خلال الفترة من 1/9 الي 30/11 / .

 

كما شمل القرار حظر تشغيل مكامير الفحم نهائياً وجميع الفواخير خلال الفترة من 1/9 الي 30/11/2021 .

شارك هذا الموضوع:

معجب بهذه:

إعجاب ...

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عالم المال ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عالم المال ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة