.. شمشون لبنان يجر شاحنة بشعره تحية لضحايا انفجار بيروت‎

العين الاخبارية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

وجّه اللبناني مارون رياشي، المُلقب بصاحب أقوى شعر، تحية إلى ضحايا كارثة انفجار مرفأ بيروت على طريقته الخاصة.

وقام مارون رياشي بجرّ شاحنة إطفاء يبلغ وزنها 12 طناً بسلسلة معدنية مربوطة في شعره، إضافة إلى سحبه لسيارتي إسعاف.

وأثار مارون دهشة مئات الآلاف الذين شاهدوه عبر مواقع التواصل الاجتماعي.


وعن كيفية ولادة الفكرة قال مارون رياشي لـ"العين الإخبارية" إنه "منذ السنة الماضية راودتني الفكرة، إلا أن جائحة حالت دون تنفيذها، لذلك قمت بتأجيلها، ويوم الأحد الماضي تمكنت من تحقيقها، حيث جرى العرض في منطقة واجهة بيروت البحرية، ارتديت زي فوج الإطفاء، ليكرمني بعدها ممثل محافظ بيروت هيثم الصياد بدرع".

الرسالة من العرض كما قال مارون "تحية لجميع أرواح الشهداء من المدنيين والعسكريين الذين لقوا حتفهم في الرابع من أغسطس/ آب".


وعن كيفية اكتشافه لقوة شعره شرح مارون (48 سنة) قائلا: "أنا ابن البطل طانيوس رياشي (شمشون لبنان)، عندما كان يؤلمني رأسي في صغري كان والديّ يشدان شعري كي أتعافى فاكتشفت قوته، إضافة إلى أن شعري كثيف، وهذه نعمة من الله".

وأشار إلى أن "أول قدمته كان سنة 1999، لتتوالى العروض، لكن عدم اهتمام الإعلام اللبناني بما أقدمه دفعني إلى قص شعري عدة مرات، إلى أن نصحني أصدقائي بعد مشاهدتهم لرجل هندي سحب 6 أطنان بشعره ليتوج بطلاً للعالم، أن أعاود تطويل شعري وأغلبه لرفع اسم لبنان، كان ذلك قبل سنة ونصف السنة، وبالفعل سحبت بعدها أوزاناً أدهشت الجميع، وقد كرمني الجيش اللبناني، كما حالت جائحة كورونا دون تكريمي في ".


وحول ما إذا كان ابن زحلة في البقاع اللبناني قد قدم نفسه للتسجيل بموسوعة "جينيس" للأرقام القياسية، قال: "تقدمت في السابق، إلا أن شخصاً كان يريد أن يستغل الوضع ويحصل على الأموال، لكن الآن ستأخذ شركات الأمر على عاتقها"، مشدداً "سبق أن سحبت 13 طناً ونصف الطن".

وكشف مارون رياشي عن مأكولات خاصة يتناولها لتغذية شعره، وقال: "بالتأكيد لكي أحافظ على بصلة رأسي هناك مأكولات على رأسها لحم الحمام والفري والأرنب، وأنواع معينة من السلطة".

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة العين الاخبارية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من العين الاخبارية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة