المركزى للإحصاء: 943,3 ألف طن رصيد آخر العام من مخزون القمحاليوم الإثنين، 18 أكتوبر 2021 02:34 مـ   منذ ساعة 5 دقائق

الصباح العربي 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أصدر الجهاز المركزى للتعبئة العامة والإحصاء، الإثنين، الموافق النشرة السنوية لإحصاءات التخزين لحساب الغير بمنشآت القطاع العام / الأعمال العام والقطاع الخاص عام / وكان من أهم مؤشراتها ما يلى.

الشون والمخازن

بلغ عدد الشون فى القطاع العام/الأعمال العام 451 شونة عام 2019/2020.

بلغ عدد الشون فى القطاع الخاص 385 شونه عام 2019/2020.

بلغ عدد المخازن فى القطاع العام / الأعمال العام 780 مخزن عام 2019/2020.

بلغ عدد المخازن فى القطاع الخاص 105 مخزن عام 2019/2020.

بلغ رصيد آخر العام من مجموعة منتجات الزراعة والحراجة وصيد الأسماك 949,8 ألف طن عام 2019/2020 ويمثل القمح نسبة 99,3% من إجمالى المجموعة حيث بلغ رصيد آخر العام منه 943,3 ألف طن عام 2019/2020.

بلغ رصيد آخر العام من مجموعة المنتجات الغذائية والمشروبات والتبغ والمنسوجات والملابس والمنتجات الجلدية 434,6 ألف طن عام 2019/2020 ويمثل دقيق القمح البلدى نسبة 3% من إجمالى هذه المجموعة حيث بلغ رصيد آخر العام منه 12,9 ألف طن عام 2019/2020.

الثلاجات

بلغ عدد الثلاجات فى القطاع العام / الأعمال العام 4 ثلاجة عـام 2019/2020.

بلغ عدد الثلاجات فى القطاع الخاص 5774 ثلاجة عـام 2019/2020.

بلغ رصيد آخر العام من مجموعة منتجات الزراعة والحراجة وصيد الأسماك 3,6 مليون طن عام 2019/2020

وتمثل البطاطس نسبة 88% من إجمالى المجموعة حيث بلغ رصيد آخر العام منها 3,2 مليون طن عام 2019/2020.

بلغ رصيد آخر العام من مجموعة المنتجات الغذائيـة والمشـروبات والتبـغ والمنسـوجات والملابـس والمنتـجات الجـلدية 1,3 مليون طن عام 2019/2020 وتمثل اللحوم البقرى المجمدة نسبة 18,4% من إجمالى هذه المجموعة حيث بلغ رصيد أخر العام منها 234,3 ألف طن عام 2019/2020.

الصوامع

بلغ عدد الصوامع فى القطاع العام / الأعمال العام 18 صومعة عام 2019/2020.

بلغ عدد الصوامع فى القطاع الخاص 42 صومعة عام 2019/2020.

بلغ رصيد آخر العام من مجموعة منتجات الزراعة والحراجة وصيد الأسماك 24,4 مليون طن قمح, ويمثل نسبة 100% من إجمالى المجموعة عام 2019/2020.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الصباح العربي ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الصباح العربي ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة