بحوث الإسكان: 200 بحث علمي للعرض من 48 دولة بمؤتمر جيوميست الدولي

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
أكد الدكتور خالد الذهبي، رئيس المركز القومي لبحوث الإسكان والبناء والتابع لوزارة الإسكان أن المؤتمر والمعرض جيوميست الدولي يناقش أهم التحديات التي تواجه إستراتيجية التنمية المستدامة "2030" في والوطن العربي وسبل الحلول التي تساهم في تحقيق إستراتيجية التنمية المستدامة.

وأضاف أن "جيوميست" هو أول منتدى دولي يتم عقده في مصر والعالم العربي للجمع بين المتخصصين العرب والأجانب من العديد من دول العالم للمساهمة في دعم إستراتيجية الدول العربية بتحقيق التنمية المستدامة وتعظيم ناتج المشروعات القومية التي تنفذها الدول العربية، وخاصة الدولة المصرية متضمنًا منطقة محور السويس والعاصمة الإدارية الجديدة والعلمين الجديدة والعديد من المشروعات القومية الأخري، مع دراسة كيفية الاستفادة من نقاشات المؤتمر في تنفيذ تلك المشروعات بما يتماشي مع مبدأ الإستدامة.

وأضاف أيضًا إن مخرجات المؤتمر من الأبحاث التي تستهدف التنمية المستدامة سيتم نشرها في 12 كتاب علمي مع الناشر الدولي الألماني الجنسية سبرنجر.

الإسكان تخاطب "الجيزة" لضم السيرك القومي ومسرح البالون لمخطط تطوير مطار إمبابة

وقال الدكتور هانى فاروق شحاتة، المدير التنفيذى للمجموعة المصرية للهندسة الجيوتقنية والبنية التحتية:" قدماء المصريين قاموا ببناء منشآتهم من أهرامات ومعابد منذ آلاف السنين تحت مبدأ الاستدامة للحفاظ على منشآتهم للأجيال التي بعدهم حتى أصبحت تراثاُ للمصريين والآن يتوافد إليها السائحون من شتى بقاع الأرض، وإذا تم التفكير بنفس أسلوب الاستدامة، فستصبح المشروعات القومية الحديثة التي تتبناها الدولة المصرية خلال الفترة الحالية دعما للحاضر وذخرًا للمستقبل القريب حتى تكون تراثًا في المستقبل البعيد".

جدير بالذكر أن النسخة الثالثة من المؤتمر والمعرض الدولي "جيوميست " سيشارك بها أكثر من من 700 باحث ومشارك للاستماع للمتحدثين والنقاش لإثراء المؤتمر الذي سيعقد خلال الفترة من 10 إلى 14 نوفمبر 2019 تحت عنوان (نحو بنية تحتية مستدامة في مصر والعالم العربي)، والذي يحظى برعاية معالى دولة رئيس مجلس الوزراء والعديد من الوزارات المعنية، الدكتور مصطفى مدبولي، ودعم العديد من المؤسسات الدولية والمحلية المتخصصة في مجال البنية التحتية المستدامة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق