رئيس جامعة الأزهر يستقبل وفدا إندونيسيا لبحث التعاون المشترك (صور)

بوابة فيتو 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
استقبل الدكتور محمد حسين المحرصاوي، رئيس جامعة الأزهر، الأربعاء، السفير الإندونيسي بالقاهرة، حلمي فوزي، ثلاثة رؤساء جامعات إندونيسية، بحضور الدكتور يوسف عامر، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، والدكتور محمد غازي، عميد كلية اللغات والترجمة، والدكتور عثمان شهاب، المستشار الثقافي والتربوي بسفارة إندونيسيا.

ورحّب رئيس الجامعة بالوفد الإندونيسي، مؤكدًا حرص الجامعة واهتمامها بالطلاب الوافدين الدارسين بالجامعة، وفي مقدمتهم طلاب إندونيسيا التي تحرص على التعاون مع جامعة الأزهر الشريف، مشيرا إلى أن هذا التعاون قد تُوج بالموافقة على تدريس اللغة الإندونيسية بكلية اللغات والترجمة كلغة ثانية ليكون ذلك بداية لافتتاح قسم خاص بعد تزويده بالكوادر للتدريس به، عن طريق التعاون بين جامعة الأزهر والجامعات الإندونيسية.

في ذات السياق، أكد الدكتور يوسف عامر، نائب رئيس الجامعة لشئون التعليم والطلاب، نجاح التجربة في تدريس اللغة الإندونيسية التي بدأت قبل 4 سنوات عن طريق بروتوكول تعاون مع المركز الثقافي الإندونيسي، لافتًا إلى حرص الجامعة على عقد بروتوكولات التعاون مع الجامعات الإندونيسية والتواصل الثقافي والمعرفي من خلال شباب الأزهر الشريف، كما أشار إلى استعداد الجامعة للتعاون في جميع المجالات الثقافية والعلمية، وتكنولوجيا التعليم والكمبيوتر.

وفد من أئمة ليبيا: المنهج الأزهري يرسخ للتعددية وقبول الاختلاف

من جانبه، أكد السفير الإندونيسي والوفد المرافق على عراقة جامعة الأزهر الشريف وترحيبه الدائم بطلاب إندونيسيا، مشيرًا إلى أن اللغة الإندونيسية تأتي في المرتبة العاشرة من حيث الاستخدام والثالثة انتشارًا عبر شبكة الإنترنت، كما أن عدد الناطقين بها يتجاوز 400 مليون، وهي لغة ثانية في أستراليا.

وفى ختام اللقاء قدم الوفد خالص الشكر لمؤسسة الأزهر الشريف جامعا وجامعة بقيادة فضيلة الإمام الأكبر الدكتور أحمد الطيب، شيخ الأزهر، والدكتور محمد المحرصاوي، رئيس الجامعة، لقبولها تدريس اللغة الإندونيسية كلغة ثانية بالجامعة تمهيدًا لافتتاح قسم مستقل بعد توفير المقومات اللازمة.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة بوابة فيتو ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من بوابة فيتو ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق