تقرير إعلامي: أوروبا تنتظر 18 شهرا عصيبا

الامارات اليوم 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

ذكر تقرير إعلامي بأن العام ونصف العام المقبل سيكون صعبا على أوروبا، التي لا تملك بدائل كافية للغاز الروسي في حال قطع الإمدادات.

وبحسب تقرير لصحيفة "واشنطن بوست" الأميركية، فإن أوروبا لا تملك في المستقبل القريب بدائل كافية لتجنب مشاكل اقتصادية خطيرة في الشتاء المقبل في حال قطعت روسيا إمدادات الغاز.

وأضاف المنشور:"ستكون الأشهر الـ 18 المقبلة عصيبة بالنسبة لأوروبا"، مشيرا إلى أن "آثار ارتفاع الأسعار تنتشر في جميع أنحاء العالم"، حيث تحاول الحكومات "تشغيل مصانعها وتدفئة منازلها للاستمرار في عملها".

وقال إدوارد تشاو، خبير أمن في مركز الدراسات الاستراتيجية والدولية ومقره واشنطن، إن "لعبة خطيرة للغاية تُلعب".

ونقلت الصحيفة عن تشو، قوله: "لا أعرف كيف يجب أن ينتهي هذا. هناك شعور بأنه سينتهي بشكل سيئ للغاية لكل من أوروبا الغربية وروسيا".

يذكر أنه في 23 مارس، أعلن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن تحويل مدفوعات إمدادات الغاز الطبيعي إلى دول الاتحاد الأوروبي والدول الأخرى التي أدخلت إجراءات تقييدية ضد روسيا إلى الروبل من أجل التوقف عن استخدام الدولار واليورو في الحسابات. ووقّع الرئيس على المرسوم، وقال إنه إذا لم تدفع الدول "غير الصديقة" بالروبل ابتداء من الأول من أبريل، فإن روسيا ستعتبر هذا تقصيرا في عقود الغاز.

تابعوا آخر أخبارنا المحلية والرياضية وآخر المستجدات السياسية والإقتصادية عبر Google news

طباعة تويتر لينكدين Pin Interest Whats App

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة الامارات اليوم ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من الامارات اليوم ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة