الارشيف / العاب / سعودي جيمر

يبدو أنه سيتم الكشف عن لعبة العالم المفتوح Dune من Funcom قريبًا

  • 1/3
  • 2/3
  • 3/3

نقلنا لكم في شهر مايو الماضي الأخبار التي تحدثت عن كون فيلم Dune سيتحول للعبة بقاء في عالم مفتوح من تطوير Funcom، وبحسب التلميحات والتسريبات الأخيرة المنتشرة على شبكات التواصل الاجتماعي، يبدو أن موعد الكشف عن اللعبة بات قريبًا.

تأتي التسريبات هذه المرة عن طريق حساب The Snitch على تويتر Twitter، المسرب الذي يتمتع بثقة اللاعبين والذي نشر تغريدة تحتوي فقط على صورة لشخص يسير في ما يشبه الصحراء، ومن المثير للاهتمام أن الصورة في التغريدة عبارة عن نسخة مقصوصة ومقلوبة من الملصق الرسمي لفيلم Dune الذي عرض في العام الماضي، مما اعتبره البعض تلميحًا للكشف عن اللعبة المستوحاة من الفيلم في وقت قريب للغاية.

تم الإعلان عن اللعبة بشكل موجز لأول مرة في العام الماضي، ومؤخرًا عادت للظهور مرة أخرى بعدما قام استوديو Funcom بنشر إعلانات توظيف جديدة يبحث من خلالها عن مطورين للمشاركة في العمل على لعبة العالم المفتوح Dune التي تركز على عناصر ألعاب البقاء، والتي وصفت بأنها مغامرة مخصصة للجيل الجديد من أجهزة الألعاب، ما يعني PS5 و Xbox Series.

لا يوجد الكثير من المعلومات بخصوص أحداث العنوان المرتقب أو آليات اللعب، ولكن يقال أنها مستوحاة من Conan Exiles، وهي لعبة أخرى من تطوير استوديو Funcom، وإليكم البيان الذي نشره الاستوديو في الساعات الماضية:

منذ التسعينيات، عملت Funcom على خلق تجارب لا تُنسى في آسر الأكوان وتحقيق نجاح دائم مع ألعاب مثل Conan Exiles، وبعد تكوين فريق من المطورين ذوي الخبرة من أكثر من 30 جنسية، نسعى الآن إلى الحصول على أصوات جديدة لإضافتها إلى أكثر مشاريعنا طموحًا حتى الآن والذي ستدور أحداثه على كوكب Arrakis.

يشار إلى أن فريق التطوير الألماني Nukklear يشارك في العمل على المشروع، بينما بدأ العمل على اللعبة قبل 3سنوات، تحديدًا في 2019 بعد استحواذ Funcom على حقوق أفلام Dune.

ias

أبحث دوما عن القصة الجيدة والسيناريو المتقن والحبكة الدرامية المثيرة في أي لعبة ، ولا مانع من التطرق للألعاب التنافسية ذات الأفكار المبتكرة والمثيرة

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة سعودي جيمر ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من سعودي جيمر ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

قد تقرأ أيضا