على خطى ترامب.. أردوغان يحدد موعدًا لـ"هزيمة "

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

فيما مددت أنقرة إغلاق المدارس حتى 30 أبريل القادم

على خطى ترامب.. أردوغان يحدد موعدًا لـ

على خطى "ترامب"، هكذا أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس الأربعاء، أن بلاده ستتغلب على تفشي فيروس خلال أسبوعين أو 3 أسابيع؛ من خلال الإجراءات الجيدة مع الحد من الأضرار إلى أقل حد ممكن؛ فيما مددت أنقرة إغلاق المدارس حتى 30 أبريل.

ويأتي حديث أردوغان بعدما قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال المؤتمر الصحفي لخلية الأزمة لمواجهة كورونا مساء الثلاثاء: "سنحاول هزيمة فيروس كورونا بحلول عيد الفصح الشهر القادم".

وقفز عدد الوفيات بفيروس كورونا في تركيا 15 حالة إلى 59 حالة، الأربعاء، وزاد عدد حالات الإصابة المؤكدة 561 حالة إلى 2433. وتم إجراء نحو 33 ألف اختبار في تركيا خلال أسبوعين منذ بداية التفشي.

وقال أردوغان في كلمة للشعب التركي نقلها التلفزيون: "لدينا استعدادات لكل سيناريو من خلال كسر سرعة تفشي الفيروس خلال أسبوعين أو ثلاثة، سنعبر هذه الفترة بأسرع ما يمكن وبأقل ضرر ممكن".

وتابع: "الأيام المشرقة تنتظرنا، ما دمنا نلتزم بالتحذيرات ونتوخى الحذر والحيطة. حياة كل مواطن لها نفس القيمة بالنسبة لنا؛ ولهذا السبب نقول: "الزموا منازلكم في تركيا".

واتخذت تركيا سلسلة من الإجراءات لاحتواء تفشي الفيروس؛ بما في ذلك الحد من استخدام الأماكن العامة، وفرض حظر تجول جزئي على كبار السن، وكذلك إغلاق المدارس والمقاهي والحانات، وحظر صلاة الجماعة، ووقف المباريات الرياضية والرحلات الجوية.

وفي وقت سابق، أمس الأربعاء، قال التعليم، ضياء سلجوق: إن تركيا ستمدد إغلاق المدارس في البلاد حتى 30 أبريل بسبب تفشي فيروس كورونا، وإن التعليم من المنازل سيستمر خلال تلك الفترة.

وأغلقت تركيا المدارس، وصممت نظامًا للتعليم من المنازل للطلاب لمواصلة دروسهم بعد التفشي الذي بدأ هناك قبل أسبوعين.

وقال وزير الصحة، فخر الدين قوجة، الذي كان يتحدث بجانب سلجوق: إن الإغلاق ليس عطلة لكنه إجراء وقائي لحماية الأسر.فيروس كورونا الجديد أردوغان دونالد ترامب

على خطى ترامب.. أردوغان يحدد موعدًا لـ"هزيمة كورونا"

صحيفة سبق الإلكترونية سبق -03-26

على خطى "ترامب"، هكذا أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس الأربعاء، أن بلاده ستتغلب على تفشي فيروس كورونا خلال أسبوعين أو 3 أسابيع؛ من خلال الإجراءات الجيدة مع الحد من الأضرار إلى أقل حد ممكن؛ فيما مددت أنقرة إغلاق المدارس حتى 30 أبريل.

ويأتي حديث أردوغان بعدما قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال المؤتمر الصحفي لخلية الأزمة لمواجهة كورونا مساء الثلاثاء: "سنحاول هزيمة فيروس كورونا بحلول عيد الفصح الشهر القادم".

وقفز عدد الوفيات بفيروس كورونا في تركيا 15 حالة إلى 59 حالة، الأربعاء، وزاد عدد حالات الإصابة المؤكدة 561 حالة إلى 2433. وتم إجراء نحو 33 ألف اختبار في تركيا خلال أسبوعين منذ بداية التفشي.

وقال أردوغان في كلمة للشعب التركي نقلها التلفزيون: "لدينا استعدادات لكل سيناريو من خلال كسر سرعة تفشي الفيروس خلال أسبوعين أو ثلاثة، سنعبر هذه الفترة بأسرع ما يمكن وبأقل ضرر ممكن".

وتابع: "الأيام المشرقة تنتظرنا، ما دمنا نلتزم بالتحذيرات ونتوخى الحذر والحيطة. حياة كل مواطن لها نفس القيمة بالنسبة لنا؛ ولهذا السبب نقول: "الزموا منازلكم في تركيا".

واتخذت تركيا سلسلة من الإجراءات لاحتواء تفشي الفيروس؛ بما في ذلك الحد من استخدام الأماكن العامة، وفرض حظر تجول جزئي على كبار السن، وكذلك إغلاق المدارس والمقاهي والحانات، وحظر صلاة الجماعة، ووقف المباريات الرياضية والرحلات الجوية.

وفي وقت سابق، أمس الأربعاء، قال وزير التعليم، ضياء سلجوق: إن تركيا ستمدد إغلاق المدارس في البلاد حتى 30 أبريل بسبب تفشي فيروس كورونا، وإن التعليم من المنازل سيستمر خلال تلك الفترة.

وأغلقت تركيا المدارس، وصممت نظامًا للتعليم من المنازل للطلاب لمواصلة دروسهم بعد التفشي الذي بدأ هناك قبل أسبوعين.

وقال وزير الصحة، فخر الدين قوجة، الذي كان يتحدث بجانب سلجوق: إن الإغلاق ليس عطلة لكنه إجراء وقائي لحماية الأسر.

26 مارس 2020 - 2 شعبان 1441

08:43 AM


فيما مددت أنقرة إغلاق المدارس حتى 30 أبريل القادم

A A A

على خطى "ترامب"، هكذا أكد الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أمس الأربعاء، أن بلاده ستتغلب على تفشي فيروس كورونا خلال أسبوعين أو 3 أسابيع؛ من خلال الإجراءات الجيدة مع الحد من الأضرار إلى أقل حد ممكن؛ فيما مددت أنقرة إغلاق المدارس حتى 30 أبريل.

ويأتي حديث أردوغان بعدما قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خلال المؤتمر الصحفي لخلية الأزمة لمواجهة كورونا مساء الثلاثاء: "سنحاول هزيمة فيروس كورونا بحلول عيد الفصح الشهر القادم".

وقفز عدد الوفيات بفيروس كورونا في تركيا 15 حالة إلى 59 حالة، الأربعاء، وزاد عدد حالات الإصابة المؤكدة 561 حالة إلى 2433. وتم إجراء نحو 33 ألف اختبار في تركيا خلال أسبوعين منذ بداية التفشي.

وقال أردوغان في كلمة للشعب التركي نقلها التلفزيون: "لدينا استعدادات لكل سيناريو من خلال كسر سرعة تفشي الفيروس خلال أسبوعين أو ثلاثة، سنعبر هذه الفترة بأسرع ما يمكن وبأقل ضرر ممكن".

وتابع: "الأيام المشرقة تنتظرنا، ما دمنا نلتزم بالتحذيرات ونتوخى الحذر والحيطة. حياة كل مواطن لها نفس القيمة بالنسبة لنا؛ ولهذا السبب نقول: "الزموا منازلكم في تركيا".

واتخذت تركيا سلسلة من الإجراءات لاحتواء تفشي الفيروس؛ بما في ذلك الحد من استخدام الأماكن العامة، وفرض حظر تجول جزئي على كبار السن، وكذلك إغلاق المدارس والمقاهي والحانات، وحظر صلاة الجماعة، ووقف المباريات الرياضية والرحلات الجوية.

وفي وقت سابق، أمس الأربعاء، قال وزير التعليم، ضياء سلجوق: إن تركيا ستمدد إغلاق المدارس في البلاد حتى 30 أبريل بسبب تفشي فيروس كورونا، وإن التعليم من المنازل سيستمر خلال تلك الفترة.

وأغلقت تركيا المدارس، وصممت نظامًا للتعليم من المنازل للطلاب لمواصلة دروسهم بعد التفشي الذي بدأ هناك قبل أسبوعين.

وقال وزير الصحة، فخر الدين قوجة، الذي كان يتحدث بجانب سلجوق: إن الإغلاق ليس عطلة لكنه إجراء وقائي لحماية الأسر.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق