التواصل الحكومي بوزارة الإعلام يطلق هوية حملة "#نعود_بحذر"

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

التواصل الحكومي بوزارة الإعلام يطلق هوية حملة "#نعود_بحذر"

وكالة الأنباء (واس) سبق -05-29

أطلق مركز التواصل الحكومي بوزارة الإعلام الهوية الإعلامية اللفظية والبصرية الموحدة للحملة التوعوية للعودة التدريجية للأوضاع الطبيعية (#نعود_بحذر) وذلك بالتعاون مع .
وتعتمد فلسفة الهوية اللفظية والبصرية على معنى العودة، مع ضرورة أخذ الحيطة والتزام الحذر والامتثال للتعليمات الصحية، معبرًا عن التدرج بعدة ألوان، تبدأ باللون الأزرق من اليمين الذي يمثل العودة، وتتدرج الألوان إلى الأزرق الغامق فالبنفسجي فالأحمر، لتنتهي في اليسار باللون البرتقالي الذي يحمل معنى التحذير.
ويأتي إطلاق هذه الهوية امتدادًا لهوية الحملة التوعوية (#كلنا_مسؤول) التي شاركت بها الجهات الحكومية والخاصة والأفراد، ولقيت تفاعلًا كبيرًا جدًا من الجمهور، وحققت نجاحًا واسعًا، مما يعكس تكامل العمل المؤسسي.
وقد أصدر مركز التواصل الحكومي دليلًا إرشاديًا لاستخدام الهوية، يمكن تحميله مع التطبيقات الخاصة بها، من خلال الرابط المنشور على حساب التواصل الحكومي في "تويتر"، ومن موقع التواصل الحكومي cgc.gov.sa .

29 مايو 2020 - 6 شوّال 1441

12:26 PM


A A A

أطلق مركز التواصل الحكومي بوزارة الإعلام الهوية الإعلامية اللفظية والبصرية الموحدة للحملة التوعوية للعودة التدريجية للأوضاع الطبيعية (#نعود_بحذر) وذلك بالتعاون مع وزارة الصحة.
وتعتمد فلسفة الهوية اللفظية والبصرية على معنى العودة، مع ضرورة أخذ الحيطة والتزام الحذر والامتثال للتعليمات الصحية، معبرًا عن التدرج بعدة ألوان، تبدأ باللون الأزرق من اليمين الذي يمثل العودة، وتتدرج الألوان إلى الأزرق الغامق فالبنفسجي فالأحمر، لتنتهي في اليسار باللون البرتقالي الذي يحمل معنى التحذير.
ويأتي إطلاق هذه الهوية امتدادًا لهوية الحملة التوعوية (#كلنا_مسؤول) التي شاركت بها الجهات الحكومية والخاصة والأفراد، ولقيت تفاعلًا كبيرًا جدًا من الجمهور، وحققت نجاحًا واسعًا، مما يعكس تكامل العمل المؤسسي.
وقد أصدر مركز التواصل الحكومي دليلًا إرشاديًا لاستخدام الهوية، يمكن تحميله مع التطبيقات الخاصة بها، من خلال الرابط المنشور على حساب التواصل الحكومي في "تويتر"، ومن موقع التواصل الحكومي cgc.gov.sa .

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق