"رابطة العالم الإسلامي" تستنكر حادثة حرق المصحف في السويد: لا تعكس سلوك الشعب

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

العيسى: لا بد من تفويت الفرصة على الأهداف الشريرة الباعثة على هذه الجريمة

أكدت رابطة العالم الإسلامي في بيانها استنكارها الشديد لحادثة حرق المصحف الشريف.. جاء ذلك في بيان الرابطة عبر حسابها الرسمي في "تويتر"، ودعت الرابطة المواطنين المسلمين في السويد إلى التعامل بكل حكمة إزاء هذه الفعلة الاستفزازية.

كما أشادت الرابطة على لسان أمينها العام رئيس هيئة علماء المسلمين الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، بالإجراءات التي اتخذتها السلطات السويدية تجاه هذه الجريمة الفردية المعزولة، والتي لا تعكس سلوك الشعب السويدي المتحضر والرافض لأشكال العنصرية والكراهية كافة، ومن ذلك ازدراء الأديان تحت أي ذريعة؛ مؤكدًا أن لدى مملكة السويد حكومة وشعبًا أنموذج عالمي متميز في الوئام والانسجام الوطني بمختلف تنوعه الديني والإثني والثقافي، وأن مسلمي السويد يدركون أن مثل هذه الجريمة لا يمكن أن تؤثر على لُحمتهم الوطنية؛ بل ستزيدها قوة وثباتًا، وأنه لا بد من تفويت الفرصة على الأهداف الشريرة والمريضة الباعثة على هذه الجريمة التي لا تمثل سوى أصحابها.رابطة العالم الإسلامي

"رابطة العالم الإسلامي" تستنكر حادثة حرق المصحف في السويد: لا تعكس سلوك الشعب

يوسف سفر سبق -09-01

أكدت رابطة العالم الإسلامي في بيانها استنكارها الشديد لحادثة حرق المصحف الشريف.. جاء ذلك في بيان الرابطة عبر حسابها الرسمي في "تويتر"، ودعت الرابطة المواطنين المسلمين في السويد إلى التعامل بكل حكمة إزاء هذه الفعلة الاستفزازية.

كما أشادت الرابطة على لسان أمينها العام رئيس هيئة علماء المسلمين الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، بالإجراءات التي اتخذتها السلطات السويدية تجاه هذه الجريمة الفردية المعزولة، والتي لا تعكس سلوك الشعب السويدي المتحضر والرافض لأشكال العنصرية والكراهية كافة، ومن ذلك ازدراء الأديان تحت أي ذريعة؛ مؤكدًا أن لدى مملكة السويد حكومة وشعبًا أنموذج عالمي متميز في الوئام والانسجام الوطني بمختلف تنوعه الديني والإثني والثقافي، وأن مسلمي السويد يدركون أن مثل هذه الجريمة لا يمكن أن تؤثر على لُحمتهم الوطنية؛ بل ستزيدها قوة وثباتًا، وأنه لا بد من تفويت الفرصة على الأهداف الشريرة والمريضة الباعثة على هذه الجريمة التي لا تمثل سوى أصحابها.

01 سبتمبر 2020 - 13 محرّم 1442

12:28 PM


العيسى: لا بد من تفويت الفرصة على الأهداف الشريرة الباعثة على هذه الجريمة

A A A

أكدت رابطة العالم الإسلامي في بيانها استنكارها الشديد لحادثة حرق المصحف الشريف.. جاء ذلك في بيان الرابطة عبر حسابها الرسمي في "تويتر"، ودعت الرابطة المواطنين المسلمين في السويد إلى التعامل بكل حكمة إزاء هذه الفعلة الاستفزازية.

كما أشادت الرابطة على لسان أمينها العام رئيس هيئة علماء المسلمين الدكتور محمد بن عبدالكريم العيسى، بالإجراءات التي اتخذتها السلطات السويدية تجاه هذه الجريمة الفردية المعزولة، والتي لا تعكس سلوك الشعب السويدي المتحضر والرافض لأشكال العنصرية والكراهية كافة، ومن ذلك ازدراء الأديان تحت أي ذريعة؛ مؤكدًا أن لدى مملكة السويد حكومة وشعبًا أنموذج عالمي متميز في الوئام والانسجام الوطني بمختلف تنوعه الديني والإثني والثقافي، وأن مسلمي السويد يدركون أن مثل هذه الجريمة لا يمكن أن تؤثر على لُحمتهم الوطنية؛ بل ستزيدها قوة وثباتًا، وأنه لا بد من تفويت الفرصة على الأهداف الشريرة والمريضة الباعثة على هذه الجريمة التي لا تمثل سوى أصحابها.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق