أمانة العاصمة المقدسة تُحدد المخاطر في الإجراءات البلدية

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

خلال البرنامج التوعوي الذي تنظمه إدارة المراجعة الداخلية

أمانة العاصمة المقدسة تُحدد المخاطر في الإجراءات البلدية

افتتح وكيل أمين العاصمة المقدسة للخدمات المهندس محمد بن عبدالرحمن المورقي، ، أعمال البرنامج التوعوي، الذي تنظمه الإدارة العامة للمراجعة الداخلية تحت عنوان "تحديد المخاطر في الاجراءات البلدية وسُبل حلها" بمركز عبدالله عريف التدريبي التابع للأمانة، وذلك نيابةً عن أمين العاصمة المقدسة المهندس محمد بن عبدالله القويحص.
جاء ذلك في إطار التعاون المشترك بين هيئة الرقابة ومكافحة الفساد ووزارة الشؤون البلدية والقروية.

وذكر مدير الإدارة العامة للمراجعة الداخلية أحمد بن جزاء المحمادي، أن البرنامج يهدف إلى التوعية بالأنظمة والقواعد ذات الصلة بمكافحة الفساد والتي من أبرزها، مدونة قواعد السلوك الوظيفي، وأخلاقيات الوظيفة العامة، واستعراض الأنظمة واللوائح المعمول بها، وتبادل الخبرات بين الجهات ذات العلاقة .

وأضاف أنَّ محاور البرنامج تناولت التأكيد على جهود الدولة في مكافحة الفساد، والحد من الفساد المالي والإداري ومكافحته دون الإخلال بأعمال الجهات الحكومية التي تتطلب مرونة إدارية وتسهيلات إجرائية، بما يحقق المصلحة العامة، ويكفل تحقيق التنمية المستدامة.

وقد حضر البرنامج وكيل الأمين للبلديات المهندس عبدالله بن خميس الزايدي ورؤساء البلديات بمكة المكرمة، ومنسوبو وحدات المراجعة الداخلية، ومن لهم علاقة مباشرة بالرقابة على المشاريع والخدمات التي تقدم للمواطنين.أمانة العاصمة المقدسة

أمانة العاصمة المقدسة تُحدد المخاطر في الإجراءات البلدية

وكالة الأنباء (واس) سبق -09-01

افتتح وكيل أمين العاصمة المقدسة للخدمات المهندس محمد بن عبدالرحمن المورقي، اليوم، أعمال البرنامج التوعوي، الذي تنظمه الإدارة العامة للمراجعة الداخلية تحت عنوان "تحديد المخاطر في الاجراءات البلدية وسُبل حلها" بمركز عبدالله عريف التدريبي التابع للأمانة، وذلك نيابةً عن أمين العاصمة المقدسة المهندس محمد بن عبدالله القويحص.
جاء ذلك في إطار التعاون المشترك بين هيئة الرقابة ومكافحة الفساد ووزارة الشؤون البلدية والقروية.

وذكر مدير الإدارة العامة للمراجعة الداخلية أحمد بن جزاء المحمادي، أن البرنامج يهدف إلى التوعية بالأنظمة والقواعد ذات الصلة بمكافحة الفساد والتي من أبرزها، مدونة قواعد السلوك الوظيفي، وأخلاقيات الوظيفة العامة، واستعراض الأنظمة واللوائح المعمول بها، وتبادل الخبرات بين الجهات ذات العلاقة .

وأضاف أنَّ محاور البرنامج تناولت التأكيد على جهود الدولة في مكافحة الفساد، والحد من الفساد المالي والإداري ومكافحته دون الإخلال بأعمال الجهات الحكومية التي تتطلب مرونة إدارية وتسهيلات إجرائية، بما يحقق المصلحة العامة، ويكفل تحقيق التنمية المستدامة.

وقد حضر البرنامج وكيل الأمين للبلديات المهندس عبدالله بن خميس الزايدي ورؤساء البلديات بمكة المكرمة، ومنسوبو وحدات المراجعة الداخلية، ومن لهم علاقة مباشرة بالرقابة على المشاريع والخدمات التي تقدم للمواطنين.

01 سبتمبر 2020 - 13 محرّم 1442

02:48 PM


خلال البرنامج التوعوي الذي تنظمه إدارة المراجعة الداخلية

A A A

افتتح وكيل أمين العاصمة المقدسة للخدمات المهندس محمد بن عبدالرحمن المورقي، اليوم، أعمال البرنامج التوعوي، الذي تنظمه الإدارة العامة للمراجعة الداخلية تحت عنوان "تحديد المخاطر في الاجراءات البلدية وسُبل حلها" بمركز عبدالله عريف التدريبي التابع للأمانة، وذلك نيابةً عن أمين العاصمة المقدسة المهندس محمد بن عبدالله القويحص.
جاء ذلك في إطار التعاون المشترك بين هيئة الرقابة ومكافحة الفساد ووزارة الشؤون البلدية والقروية.

وذكر مدير الإدارة العامة للمراجعة الداخلية أحمد بن جزاء المحمادي، أن البرنامج يهدف إلى التوعية بالأنظمة والقواعد ذات الصلة بمكافحة الفساد والتي من أبرزها، مدونة قواعد السلوك الوظيفي، وأخلاقيات الوظيفة العامة، واستعراض الأنظمة واللوائح المعمول بها، وتبادل الخبرات بين الجهات ذات العلاقة .

وأضاف أنَّ محاور البرنامج تناولت التأكيد على جهود الدولة في مكافحة الفساد، والحد من الفساد المالي والإداري ومكافحته دون الإخلال بأعمال الجهات الحكومية التي تتطلب مرونة إدارية وتسهيلات إجرائية، بما يحقق المصلحة العامة، ويكفل تحقيق التنمية المستدامة.

وقد حضر البرنامج وكيل الأمين للبلديات المهندس عبدالله بن خميس الزايدي ورؤساء البلديات بمكة المكرمة، ومنسوبو وحدات المراجعة الداخلية، ومن لهم علاقة مباشرة بالرقابة على المشاريع والخدمات التي تقدم للمواطنين.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق