محكمة باكستانية تقضي بعودة نواز شريف من لندن.. ومحاميه يرد

صحيفة عاجل 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

بحلول العاشر من سبتمبر الجاري على خلفية قضايا فساد..

قضت محكمة في العاصمة الباكستانية، إسلام آباد، الثلاثاء، بوجوب عودة رئيس الوزراء الباكستاني السابق نواز شريف من لندن إلى باكستان بحلول العاشر من سبتمبر الجاري، للمثول أمامها في قضايا الفساد الموجَّهة ضده.

وقالت المحكمة العليا في إسلام آباد، إنها تريد منح شريف، الموجود في لندن، فرصة للمثول أمام المحكمة و«تسليم نفسه للسلطات قبل الموعد التالي لجلسة الاستماع، وإلا فسيتم الشروع في اتخاذ الإجراءات ضده وفقًا للقانون».

وذكرت المحكمة أن مدة إطلاق السراح بكفالة التي استمرَّت ثمانية أسابيع الممنوحة لشريف- والتي مُنحت له في مطلع أكتوبر - انتهت، وأنَّه لم يُبلغ المحكمة عندما غادر البلاد. بحسب وكالة الأنباء الألمانية.

وفي وقت مغادرته، كان يقضي عقوبة بالسجن سبع سنوات بتهمة الفساد، ولكن تمَّ تعليق مدة السجن حتى يتمكن من الحصول على العلاج الطبي.

ويعاني شريف البالغ من العمر 70 عامًا من عدة أمراض طبية، بما في ذلك مرض السكري المزمن ومشاكل القلب والأوعية الدموية وانخفاض خطير في عدد الصفائح الدموية، وقال محامي شريف إنَّه يخضع للعلاج، وإنه لا يمكن أن يعود.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق