وردة بلاستيكية !

عكاظ 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح
لا يخلو صهريج غاز أو علبة سجائر أو قنينة دواء أو عداد كهرباء من شعارات أو عِبارات التحذير؛ حتى لا تلحق الأذى بأحد.

فمن عبارة «التدخين سبب رئيس للسرطان وأمراض القلب»، مروراً «تحفظ بعيداً عن متناول أيدي الأطفال» إلى «سريع الاشتعال» و «الرجاء عدم الاقتراب». هناك تحذيرات أخرى من بعض أنواع الحشرات والحيوانات اكتسبناها من خلال المعرفة أو من التجربة.

وليت هذهِ التحذيرات شملت الجنس البشري فطُبع على جبين كل إنسان مؤذٍ ليحذر منه الناس ويتقون شره.

ولا سبيل للكشف عما يخفيه الناس في صدورهم إلا من ميدان التجارب وساحة الظروف التي تسفر عن مكنوناتهم وتبدي عن جوهرهم.

والحظيظ من أصابته شوكة في أول الطريق فغير المسار.

والمسكين من نزع الشوكة من قدمه وواصل المسير في نفس الطريق وظل ينزع الشوكة تلو الأخرى حتى أُدميت قدماه.

فكانت الحصيلة الألم والحسرة.

فإذا أُبتليت بصداقة مؤذية وعلاقة أساسها المصلحة وزمالة مضرة؛ علق عليها شعار التحذير وأكمل طريقك.

لا تندم عندما أدرت ظهرك لبستان الورد، وقمت برعاية «وردة بلاستيكية».

الكثير يقع في الصداقات الزائفه ويظنها حقيقية.

رياح النسيان كفيلة بأن تسقط الأوراق الصفراء من شجرة حياتك، لتبقي الأوراق الخضراء زاهية.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق