تؤكد دعم المساعي لدفع مسيرة الحل السياسي في اليمن

صحيفة عاجل 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف مشاركة الارباح

أيدت تحالف دعم الشرعية في مواجهة الميليشيات الإرهابية..

أكدت ، دعمها لكل خطوات «تحالف دعم الشرعية» في اليمن بقيادة المملكة، في مواجهة ممارسات ميليشيا الحوثي الإرهابية.

وحسب «سكاي نيوز»، قالت الخارجية المصرية: «ندعم كل خطوات تحالف دعم الشرعية في اليمن للتعامل مع ممارسات ميليشيا الحوثي»، منوهة بأن القاهرة تدعم المساعي لدفع مسيرة الحل السياسي في اليمن.

وفي سياق ذي صلة، ذكرت الحكومة اليمنية الشرعية، الأحد، أن «اتفاق الحديدة» أصبح بلا فائدة، معلنة رفضها استغلال جماعة الحوثي الإرهابية لهذا الاتفاق. 

وصرح الخارجية محمد الحضرمي، خلال لقاء مع المبعوث الأممي مارتن جريفثس، أن اتفاق الحديدة أضحى غير مُجْدٍ، وأن استغلال الحوثيين له بات أمرًا مرفوضًا ولن يستمر، مشددًا على ضرورة اضطلاع  مجلس الأمن بمسؤولياته، ويدين التصعيد والانتهاكات الحوثية المستمرة.

واعتبر الحضرمي، أن البعثة الأممية لدعم اتفاق الحديدة لا تزال عاجزة عن تحقيق مهمتها وفقًا لقرار مجلس الأمن؛ بسبب تقييد حركتها من قبل ميليشيات الحوثي، وعدم توفر الظروف الملائمة للقيام بمهامها.

وأضاف، أن الحكومة لا يمكن أن تستمر في الالتزام بتعهداتها في هذا الاتفاق إذا استمر الحوثيون في إفشال عمل البعثة الأممية والتهرب من التزاماتهم تجاه الاتفاق واستغلاله للحشد لحروبهم العبثية في مأرب والجوف.

وبيّن الحضرمي، أن الاعتداء على محافظة مأرب أمر مدان أخلاقيًا وقانونيًا ويجب إيقافه فورًا، معتبرًا أن الحكومة تعاطت بإيجابية ونفذت ما عليها من بنود في آلية تسريع تنفيذ «اتفاق »، في حين لا يزال الحوثي مستمرًا في انتهاكاته.

من جهته، أكد جريفثس، التزام الأمم المتحدة والشرعية الدولية بإنهاء الأزمة اليمنية وتحقيق سلام شامل ومستدام، معربًا عن أمله في التوصل لاتفاق وقف «إطلاق نار» ضمن مقترح الإعلان المشترك في أقرب وقت ممكن.

وجدد جريفتس، حرص الأمم المتحدة على التوصل إلى حل لقضية خزان «صافر» لتفادي حدوث كارثة في البحر الأحمر تؤثر على اليمن والمنطقة.

اقرأ أيضًا:

«التعاون الإسلامي» تدين محاولة الحوثيين استهداف نجران بطائرة مفخخة

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق