تعطي نتائج فورية.. فنلندا تستعين بالكلاب في كشف المصابين بـ ""

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

دربت 15 حيواناً و10 أشخاص لأداء المهمة

تعطي نتائج فورية.. فنلندا تستعين بالكلاب في كشف المصابين بـ

أعلنت السلطات الفنلندية أن كلاباً مدربة على رصد فيروس المستجد، بدأت في شم عينات من الركاب بمطار هلسنكي-فانتا هذا الأسبوع في إطار مشروع تجريبيي بالتزامن مع إجراء الفحوص العادية الأخرى بالمطار، بحسب ما أوردت "رويترز" (الخميس).

وقالت الأستاذة المساعدة بجامعة هلسنكي آنا هيلم-بيوركمان، المتخصصة في الأبحاث السريرية الخاصة بالحيوانات الأليفة: "ما رأيناه في بحثنا هو أن الكلاب ستكتشف المرض قبل خمسة أيام من ظهور الأعراض السريرية على المرضى".

وذكرت أن الكلاب بارعة جدا، وتقترب من نسبة حساسية 100 في المئة، في إشارة إلى قدرة الكلاب على رصد حالات الإصابة بالفيروس.

ولم تثبت أي دراسة علمية مقارنة كفاءة الكلاب في اكتشاف الإصابة بـ"كورونا"، لذا يتم توجيه من يتطوع من الركاب للخضوع للفحص، ويشتبه بإصابته بالفيروس لإجراء مسحة لتأكيد النتيجة.

ودرب متطوعون فريقاً من 15 كلباً وعشرة مدربين لأداء المهمة في فنلندا تحت رعاية عيادة بيطرية خاصة، ومن بين الفريق "كوشي"، وهو كلب إنقاذ إسباني تدرب على استخدام حاسة الشم في فنلندا وكان يعمل من قبل في اكتشاف الأورام السرطانية.

وفي اختبار الكلاب، يمسح الراكب عنقه بقطعة من الشاش، ويضعها في علبة من الصفيح، تُسلم إلى غرفة أخرى حتى يشمها الكلب ويعطي فورية.فيروس كورونا الجديد

24 سبتمبر - 7 صفر 1442 08:59 PM

دربت 15 حيواناً و10 أشخاص لأداء المهمة

تعطي نتائج فورية.. فنلندا تستعين بالكلاب في كشف المصابين بـ "كورونا"

أعلنت السلطات الفنلندية أن كلاباً مدربة على رصد فيروس كورونا المستجد، بدأت في شم عينات من الركاب بمطار هلسنكي-فانتا هذا الأسبوع في إطار مشروع تجريبيي بالتزامن مع إجراء الفحوص العادية الأخرى بالمطار، بحسب ما أوردت "رويترز" اليوم (الخميس).

وقالت الأستاذة المساعدة بجامعة هلسنكي آنا هيلم-بيوركمان، المتخصصة في الأبحاث السريرية الخاصة بالحيوانات الأليفة: "ما رأيناه في بحثنا هو أن الكلاب ستكتشف المرض قبل خمسة أيام من ظهور الأعراض السريرية على المرضى".

وذكرت أن الكلاب بارعة جدا، وتقترب من نسبة حساسية 100 في المئة، في إشارة إلى قدرة الكلاب على رصد حالات الإصابة بالفيروس.

ولم تثبت أي دراسة علمية مقارنة كفاءة الكلاب في اكتشاف الإصابة بـ"كورونا"، لذا يتم توجيه من يتطوع من الركاب للخضوع للفحص، ويشتبه بإصابته بالفيروس لإجراء مسحة لتأكيد النتيجة.

ودرب متطوعون فريقاً من 15 كلباً وعشرة مدربين لأداء المهمة في فنلندا تحت رعاية عيادة بيطرية خاصة، ومن بين الفريق "كوشي"، وهو كلب إنقاذ إسباني تدرب على استخدام حاسة الشم في فنلندا وكان يعمل من قبل في اكتشاف الأورام السرطانية.

وفي اختبار الكلاب، يمسح الراكب عنقه بقطعة من الشاش، ويضعها في علبة من الصفيح، تُسلم إلى غرفة أخرى حتى يشمها الكلب ويعطي نتيجة فورية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق