ماذا يحدث عند انخفاض الضغط بشكل مفاجئ؟

عكاظ 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أكد البروفيسور ألكسندر أرتونيوف، أمين عام الجمعية الأوراسية للأطباء، أن ارتفاع ضغط الدم أحد أكثر الأمراض انتشاراً على الكرة الأرضية، الذي يقتل ببطء ليس فقط الذين يعانون من أمراض القلب والأوعية الدموية، بل وحتى الأشخاص الذين يبدون للوهلة الأولى أصحاء.

وأضاف يعتبر مستوى ضغط الدم 14090 ملم عمود زئبق، علامة إنذار فعلاً. وهذه الحالة ممكن أن تكون ناتجة عن نشاط بدني مكثف أو توتر نفسي مفاجئ. ولكن إذا بقيت هذه الأرقام فترة طويلة، فهذا يعني ضرورة الطبيب. لأنها قد تسبب اضطراب الدورة الدموية في الدماغ، نوبة قلبية، وحتى الوذمة الرئوية. لذلك فإن المعادلة «صداع - قياس ضغط الدم - حبة» قد تكون لها عواقب وخيمة.

وبحسب ما ذكرته (RT)، يضيف: يخاف المريض عندما يرتفع ضغط الدم، لذلك يلجأ إلى تناول الأدوية لتخفيضه، ما يؤدي إلى انخفاضه إلى دون مستواه الطبيعي. فماذا يحصل عند انخفاض الضغط بصورة فجائية؟

عمليا تنخفض إمدادات الأكسجين إلى الدماغ والقلب. وهذا يعني انهيار هذا الشخص، ما يؤدي إلى احتشاء عضلة القلب، أو جلطة دماغية. لذلك إذا كان الشخص يعاني من ارتفاع ضغط الدم يجب استشارة الطبيب، وعدم تناول الأدوية الخاصة بتخفيضه، لأنه لا ينبغي ضغط الدم بصورة حادة أبداً.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق