هل غيَّرت استقالة بارتوميو موقف من الرحيل؟

صحيفة عاجل 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

«البرغوث» حسم القرار

انتهت معركة نادي الإسباني لصالح النجم الأرجنتيني ليونيل ، عقب رضوخ الرئيس جوسيب ماريا بارتوميو لضغوط الرحيل، باستباقه استفتاء سحب الثقة باستقالة تنفس معها أنصار الفريق الكتالوني الصعداء، إلا أن السؤال حول مستقبل «البرغوث» بين جدران كامب نو بقي حاضرًا للتعرُّف على موقف هداف البارسا التاريخي.

وشهدت العلاقة بين ميسي ورئيس برشلونة، أزمات كثيرة بسبب ما يراه النجم الأرجنتيني قرارات خاطئة أثَّرت بالسلب على مسيرة الفريق الأول خلال موسم -، وهو ما دفعه إلى طلب تفعيل بند يسمح له بالرحيل في الوقت الحالي دون الانتظار إلى نهاية عقده في 30 يونيو ، قبل أن يتراجع.

وأرسل هداف برشلونة التاريخي صاحب الـ33 عامًا، فاكسًا رسميًّا إلى إدارة النادي الكتالوني في 25 أغسطس الماضي، من أجل فك الارتباط مع البارسا، والرحيل عن جدران كامب نو، قبل أن يرضخ لضغوط بارتوميو، في ظل انتهاء بند الرحيل المجاني في نهاية .

ومنذ هذا التاريخ، لم يتوانِ الأرجنتيني في فتح النار على إدارة النادي الكتالوني، بدأت على إيقاع اتهام بارتوميو بالخيانة ونقض العهد، وامتدت إلى هجوم آخر على الطريقة «غير اللائقة» التي تخلى بها البارسا عن المهاجم الأوروجوائي لويس سواريز.

وكشف «إلشيرنجيتو» الإسباني الشهير، الجمعة، أن بقاء ميسي مع برشلونة لا يزال أمرًا معقدًا، على الرغم من استقالة بارتوميو، وما سبق تلك الخطوة من جمع توقيعات لحسب الثقة، وتحديد مطلع نوفمبر موعدًا للإطاحة برئيس النادي، في إقرار بأن ليونيل بات الرجل الأقوى في كامب نو.

وأوضح البرنامج أن هداف البلوجرانا التاريخي حسم أمر الرحيل عن برشلونة بعدما فقد الحماس والدوافع في كامب نو بعد نحو عقدين من الدفاع عن ألوان الفريق الكتالوني، مشددًا على أن الأرجنتيني كان يستخدم بارتوميو فقط سببًا للهروب.

وأكد أن ميسي لا يزال منفتحًا على الانتقال إلى صفوف فريق مانشستر سيتي الإنجليزي خلال الموسم المقبل، عقب انتهاء التعاقد مع البارسا في صيف 2021، في ظل العلاقة الخاصة التي تجمع ليو مع الإسباني بيب جوارديولا المدير الفني للفريق السماوي.

وقرر بارتوميو، الثلاثاء الماضي، استباق حملة سحب الثقة، على خلفية رفض حكومة كتالونيا مقترح إدارة البلوجرانا تأجيل الاستفتاء، ليتقدم رسميًّا باستقالته من رئاسة إدارة النادي الإسباني، بعد دقائق من الاجتماع الطارئ الذي جمع أعضاء المجلس.

وأصبح بارتوميو رئيسًا لبرشلونة بعد استقالة ساندرو روسيل في 2014، وفاز بسهولة بالانتخابات التي جرت في 2015 بعد فترة وجيزة من فوز الفريق بثلاثية الدوري الإسباني وكأس الملك ودوري الأبطال.

وأعلن البارسا تعيين مجلس مؤقت لإدارة شؤون النادي، برئاسة كارليس توسكيتس رئيس اللجنة الاقتصادية القانونية، على أن يدعو إلى إجراء الانتخابات في موعد أقصاه 3 أشهر، لإعادة الهدوء إلى البيت الكتالوني.

ومر برشلونة بفترة من التخبط الإداري، منذ الموسم الماضي الذي أنهاه بسجل خالٍ من تحقيق أي بطولة؛ ما أثار غضب الجماهير ضد رئيس النادي، في مشهد بلغ ذروته بعد الخسارة بثمانية أهداف كاملة أمام بايرن ميونخ في أغسطس الماضي، والخروج من دوري الأبطال من الباب الخلفي.

اقرأ أيضًا:

ميسي يطارد وعد «الكأس الجميلة» ويبحث عن الذات في تورينو
بـ16 موسمًا متتاليًا.. بنزيما يعادل إنجاز ميسي في دوري أبطال أوروبا

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق