بالفيديو.. فريق تشيلي يسجِّل هدفًا من ركلة جزاء بعد شهر من احتسابها

صحيفة عاجل 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

واقعة فريدة لم تحدث من قبل

في واقعة لم تحدث في تاريخ كرة القدم من قبل، أحرز فريق يونيفرسيداد كاتوليكا متصدر الدوري التشيلي لكرة القدم هدفًا من ركلة جزاء، وذلك بعد شهر واحد تقريبًا من احتسابها.

وكان كاتوليكا متأخرًا بهدفين أمام مضيفه كوريكو يونيدو في المباراة التي أقيمت يوم 15 أكتوبر الماضي، عندما احتسب الحكم له ركلة الجزاء، وبينما كانت الواقعة يتم التحقق منها عبر تقنية حكم الفيديو المساعد «VAR»، اشتعلت النيران في لوحة النتائج؛ ما أدى لانقطاع الكهرباء وتوقف المباراة.

وبعد أربعة أيام أخرى، أكدت رابطة الدوري التشيلي صحة احتساب ركلة الجزاء وقررت استكمال المباراة من النقطة التي توقفت فيها.

وفي ذلك الوقت، انتقل سيزار بينيارس، وهو اللاعب الذي تعرض لإعاقة وحصل على ركلة الجزاء، إلى نادي جريميو البرازيلي.

وكان هناك المزيد من الإثارة عندما تم استئناف اللعب، إذ أنقذ فابيان سيردا حارس فريق كوريكو ركلة الجزاء مرتين؛ لكن الحكم أمر بإعادتها لأن الحارس تحرك قبل تنفيذ الركلة، وفي المحاولة الثالثة نجح فرناندو زامبيدري في التسجيل لكاتوليكا. ونهاية هذه الدراما، تمكَّن فريق كوريكو من الفوز بالمباراة بنتيجة 3-2.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق