مفوض الاقتصاد بالاتحاد الأوروبي يرفض إلغاء الديون المتراكمة خلال أزمة «»

صحيفة عاجل 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

بالمخالفة لاقتراح رئيس البرلمان..

قال باولو جنتيلوني مفوض الاقتصاد في الاتحاد الأوروبي، الأحد، إن «قواعد ميزانية الاتحاد يجب أن تكون أكثر اتساقًا مع المستويات المرتفعة المتوقعة للديون السيادية»، لكنه رفض الدعوات لإلغاء الديون المتراكمة خلال أزمة فيروس « المستجد».

وأثارت حركة «5-نجوم» المشاركة في الحكم في إيطاليا فكرة إلغاء الديون دعمًا لاقتراح من رئيس البرلمان الأوروبي ديفيد ساسولي. وقال جنتيلوني: «الديون في أوروبا لا يمكن إلغاؤها».

وعلقت المفوضية الأوروبية، المسؤولة عن إنقاذ القواعد المالية للاتحاد الأوروبي، هذا العام متطلبات إبقاء العجز الحكومي دون 3% من الناتج المحلي الإجمالي، وخفض الدين العام إلى أقل من 60% منه، مع دخول الاقتصاد في ركود لم يسبق له مثيل.

وقال جنتيلوني، اليوم الأحد، إن متوسط نسبة الديون في منطقة «اليورو» إلى الناتج المحلي الإجمالي سيتراوح بين 103% و104% مع انتهاء الوباء العام المقبل.

اقرأ أيضًا: 

قروض تمويلية لتطوير قطاع الثروة السمكية بالمملكة

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

أخبار ذات صلة

0 تعليق