«رضيعة» وطفلتان.. جريمة دموية جديدة للحوثيين في تعز اليمنية

صحيفة عاجل 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

الميليشيات الإيرانية تواصل استهداف المدنيين..

استشهدت طفلتان بينهما رضيعة، وأصيب ثلاثة مدنيون، بقصف مدفعي شنته الميليشيات الحوثية الانقلابية، على الأحياء السكنية شمال مدينة تعز باليمن.

جاء ذلك تزامنًا مع معارك عنيفة بين قوات الجيش اليمني، وميليشيات الحوثي المدعومة من إيران، في جبهة الأربعين شمالي مدينة تعز، والتي أسفرت عن مقتل وجرح عدد من عناصر المليشيات، وتدمير آليات قتالية تابعة لها وفق موقع، سبتمبر نت، التابع للقوات المسلحة اليمنية.

ونقل «سبتمبر نت» عن مصدر طبي قوله باستشهاد طفلتين الأولى عمرها سبعة أشهر، والثانية عمرها تسع سنوات، وإصابة ثلاثة مدنيين آخرين، جراء قصف ميليشيا الحوثي حي المفتش في منطقة عصيفرة، شمال مدينة تعز، بالمدفعية الثقيلة، مشيرًا إلى أن جميع الجرحى إصابتهم خطيرة للغاية، وما زال قصف ميليشيا الحوثي الانقلابية على أحياء مدينة تعز مستمرًا.

وتتعمد الميليشيات الحوثية الانقلابية، قصف المناطق والأعيان المدنية لمحاولة تعويض خسائرها المتلاحقة، فضلًا عن حالة الرفض الشعبي الكامل ضدها بالمناطق الخاضعة لسيطرتها، دون أدنى اعتبار لقواعد القانون الدولي الإنساني، ومطالب رسمية من الحكومة اليمنية بضرورة ردع الإجرام الحوثي المدعوم إيرانيًّا في اليمن.

اقرأ أيضًا

الصحفي توفيق المنصوري يصارع الموت في سجون الحوثي بصنعاء.. ومطالب بإنقاذه

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة عاجل ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة عاجل ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق