بعد فقدان الاتصال بها.. هل تحطمت الطائرة الإندونيسية؟

عكاظ 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

أعلنت وزارة النقل الإندونيسية، (السبت) أنها فقدت الاتصال بطائرة ركاب بعد إقلاعها من العاصمة جاكرتا وحلقت فوق بحر جاوة، وأنها تقل 62 شخصا في رحلة داخلية.

وقالت الوزارة إن الاتصال الأخير بالطائرة التابعة لشركة سريويجايا للطيران، رحلة رقم 182، تم في الساعة 2:40 بعد الظهر بالتوقيت المحلي، وكانت متجهة إلى مدينة بونتياناك في جزيرة بورنيو.

وأشارت التقارير إلى أن أجزاء من حطام عثر عليه شمالي جاكرتا يُعتقد أنها للطائرة بعد انقطاع الاتصال بها، فيما ذكرت خدمة «فلايت رادار 24» لتعقب الطائرات على تويتر أن الطائرة الإندونيسية نزلت مسافة أكثر من 10 آلاف قدم عن الارتفاع الذي كانت تحلق فيه خلال أقل من دقيقة واحدة وذلك بعد نحو أربع دقائق فقط من الإقلاع. وأوضحت أن تفاصيل التسجيل الواردة في بيانات التعقب تفيد بأن الطائرة من طراز بوينغ 737-500 ودخلت الخدمة قبل 27 عاما.

وأفاد مسؤول إندونيسي بأن الطائرة المفقودة كانت تحمل 56 راكبا على متنها وطاقما مكونا من 6 أفراد، فيما ذكرت وسائل إعلام أنه تم العثور على حطام شمال جاكرتا يعتقد أنه عائد لها.

وقالت شركة «طيران سريويجايا»، في بيان إنها لا تزال تجمع معلومات أكثر تفصيلا بشأن الرحلة قبل الإدلاء بأي بيان، فيما أكدت وزارة النقل الإندونيسية أن عمليات البحث والإنقاذ قد بدأت الآن بعد أن فُقد الاتصال بالطائرة.

يذكر أنه في عام 2018، سقطت رحلة «ليون آير» رقم 610 في بحر جاوة وعلى متنها 189 شخصاً بعد تعطل أحد أنظمة طائرة من طراز بوينغ 737.


ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة عكاظ ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من عكاظ ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق