عسير.. بلدية الساحل: تخصيص كوادر دائمة لأعمال النظافة والصيانة بالواجهة البحرية

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

لتكون جاهزة لاستقبال مرتاديها وفق الإجراءات الاحترازية

عسير.. بلدية الساحل: تخصيص كوادر دائمة لأعمال النظافة والصيانة بالواجهة البحرية

كثّفت بلدية الساحل التابعة لأمانة منطقة عسير أعمال النظافة والصيانة اليومية في الواجهة البحرية التي تبعد عن مدينة أبها حوالى ١٢٠ كلم؛ وذلك لكثرة الزوار والمتنزهين تزامنًا مع إجازة منتصف العام، كما شملت أعمال تعقيم وصيانة المرافق العامة لتكون جاهزةً لاستقبال مرتاديها مع الحرص على الإجراءات الاحترازية.

وفي ذات السياق، قال رئيس بلدية الساحل علي سعيد جلبان: إن الواجهة البحرية تحظى بإقبال كبير من الزوار والمتنزهين؛ حيث وصل عدد الزوار يوم أمس الجمعة لأكثر من ٥ آلاف وسط اكتمال منظومة الخدمات التي أشرفت عليها أمانة المنطقة، وبمتابعة مباشرة من أمين المنطقة الدكتور وليد الحميدي.

وأكد أن البلدية كثّفت أعمال النظافة والصيانة اليومية بتجهيز الكثير من عمال النظافة وبشكل دائم؛ حيث وصل عددهم ٣٠٠ كادر، إلى جانب صيانة إضاءات الواجهة بما يتناسب مع طبيعتها وموقعها، ومتابعة جميع دورات المياه وتوفير المعقمات اللازمة؛ لضمان نظافتها وتعقيمها باستمرار.

وأشار إلى أن مراقبة جميع المواقع مرتبطة بغرفة تحكم ومراقبة رئيسية، إضافة إلى غرف الخدمات والصيانة والخدمات الإسعافية؛ موضحًا أنه تم تشكيل فِرَق طوارئ تعمل وفق عمل مخصص من خلال تكثيف جهود قسم العمليات وخدمات النظافة؛ فضلًا عن زيادة العمالة خلال الفترة المسائية على الواجهة البحرية ومرافقها، إضافة إلى تكثيف العمل على نظافة دورات المياه العامة بالواجهة البحرية على مدار الساعة.

ولفت إلى زيادة فترات العمل في الواجهة البحرية خلال هذه الفترة، مهيبًا بجميع المتنزهين، الحرص والمساهمة في مساندة فِرَق النظافة لتأدية واجبها والحفاظ على تلك الواجهة البحرية ومرافقها، وعدم إلقاء النفايات في الأماكن غير المخصصة لها أو العبث بدورات المياه والمحافظة على الحدائق والألعاب والمرافق العامة التي وجدت من أجلهم ورمي المخلفات في الأماكن المخصصة. وطالَبَ بالمحافظة على الواجهة وما تحتويه من مرافق خدمية وسياحية وترفيهية وهذا أحد أهم الأولويات التي تحرص عليها الأمانة ممثلةً في أمين المنطقة وبلدية الساحل؛ مؤكدًا أن هناك من يعبث بالممتلكات خلال وجوده في الواجهة وهذا يستدعي تطبيق العقوبات على المخالفين؛ لافتًا إلى أن أعمال الرقابة مستمرة على مدار الساعة من خلال الفِرَق الميدانية.

الجدير بالذكر، أن أمانة منطقة عسير عملت على تجهيز الواجهة البحرية بالحريضة، واكتمال منظومة الخدمات بها؛ تزامنًا مع إجازة منتصف العام وكثرة الزوار، ودعت الجميع للإبلاغ عن أي ملاحظات أو شكاوى عبر قنوات الأمانة التفاعلية التي تم تخصيصها لاستقبال البلاغات والشكاوى على مدار عن طريق خدمة 940 الذي يعمل على استقبال جميع الملاحظات؛ وذلك لضمان بيئة صحية وسليمة للزوار وتقديم أفضل الخدمات في الواجهة البحرية.

عسير.. بلدية الساحل: تخصيص كوادر دائمة لأعمال النظافة والصيانة بالواجهة البحرية

عسير.. بلدية الساحل: تخصيص كوادر دائمة لأعمال النظافة والصيانة بالواجهة البحرية

عسير.. بلدية الساحل: تخصيص كوادر دائمة لأعمال النظافة والصيانة بالواجهة البحرية

صحيفة سبق الإلكترونية سبق -01-09

كثّفت بلدية الساحل التابعة لأمانة منطقة عسير أعمال النظافة والصيانة اليومية في الواجهة البحرية التي تبعد عن مدينة أبها حوالى ١٢٠ كلم؛ وذلك لكثرة الزوار والمتنزهين تزامنًا مع إجازة منتصف العام، كما شملت أعمال تعقيم وصيانة المرافق العامة لتكون جاهزةً لاستقبال مرتاديها مع الحرص على تطبيق الإجراءات الاحترازية.

وفي ذات السياق، قال رئيس بلدية الساحل علي سعيد جلبان: إن الواجهة البحرية تحظى بإقبال كبير من الزوار والمتنزهين؛ حيث وصل عدد الزوار يوم أمس الجمعة لأكثر من ٥ آلاف وسط اكتمال منظومة الخدمات التي أشرفت عليها أمانة المنطقة، وبمتابعة مباشرة من أمين المنطقة الدكتور وليد الحميدي.

وأكد أن البلدية كثّفت أعمال النظافة والصيانة اليومية بتجهيز الكثير من عمال النظافة وبشكل دائم؛ حيث وصل عددهم ٣٠٠ كادر، إلى جانب صيانة إضاءات الواجهة بما يتناسب مع طبيعتها وموقعها، ومتابعة جميع دورات المياه وتوفير المعقمات اللازمة؛ لضمان نظافتها وتعقيمها باستمرار.

وأشار إلى أن مراقبة جميع المواقع مرتبطة بغرفة تحكم ومراقبة رئيسية، إضافة إلى غرف الخدمات والصيانة والخدمات الإسعافية؛ موضحًا أنه تم تشكيل فِرَق طوارئ تعمل وفق برنامج عمل مخصص من خلال تكثيف جهود قسم العمليات وخدمات النظافة؛ فضلًا عن زيادة العمالة خلال الفترة المسائية على الواجهة البحرية ومرافقها، إضافة إلى تكثيف العمل على نظافة دورات المياه العامة بالواجهة البحرية على مدار الساعة.

ولفت إلى زيادة فترات العمل في الواجهة البحرية خلال هذه الفترة، مهيبًا بجميع المتنزهين، الحرص والمساهمة في مساندة فِرَق النظافة لتأدية واجبها والحفاظ على تلك الواجهة البحرية ومرافقها، وعدم إلقاء النفايات في الأماكن غير المخصصة لها أو العبث بدورات المياه والمحافظة على الحدائق والألعاب والمرافق العامة التي وجدت من أجلهم ورمي المخلفات في الأماكن المخصصة. وطالَبَ بالمحافظة على الواجهة وما تحتويه من مرافق خدمية وسياحية وترفيهية وهذا أحد أهم الأولويات التي تحرص عليها الأمانة ممثلةً في أمين المنطقة وبلدية الساحل؛ مؤكدًا أن هناك من يعبث بالممتلكات خلال وجوده في الواجهة وهذا يستدعي تطبيق العقوبات على المخالفين؛ لافتًا إلى أن أعمال الرقابة مستمرة على مدار الساعة من خلال الفِرَق الميدانية.

الجدير بالذكر، أن أمانة منطقة عسير عملت على تجهيز الواجهة البحرية بالحريضة، واكتمال منظومة الخدمات بها؛ تزامنًا مع إجازة منتصف العام وكثرة الزوار، ودعت الجميع للإبلاغ عن أي ملاحظات أو شكاوى عبر قنوات الأمانة التفاعلية التي تم تخصيصها لاستقبال البلاغات والشكاوى على مدار اليوم عن طريق خدمة 940 الذي يعمل على استقبال جميع الملاحظات؛ وذلك لضمان بيئة صحية وسليمة للزوار وتقديم أفضل الخدمات في الواجهة البحرية.

09 يناير 2021 - 25 جمادى الأول 1442

06:22 PM


لتكون جاهزة لاستقبال مرتاديها وفق الإجراءات الاحترازية

A A A

كثّفت بلدية الساحل التابعة لأمانة منطقة عسير أعمال النظافة والصيانة اليومية في الواجهة البحرية التي تبعد عن مدينة أبها حوالى ١٢٠ كلم؛ وذلك لكثرة الزوار والمتنزهين تزامنًا مع إجازة منتصف العام، كما شملت أعمال تعقيم وصيانة المرافق العامة لتكون جاهزةً لاستقبال مرتاديها مع الحرص على تطبيق الإجراءات الاحترازية.

وفي ذات السياق، قال رئيس بلدية الساحل علي سعيد جلبان: إن الواجهة البحرية تحظى بإقبال كبير من الزوار والمتنزهين؛ حيث وصل عدد الزوار يوم أمس الجمعة لأكثر من ٥ آلاف وسط اكتمال منظومة الخدمات التي أشرفت عليها أمانة المنطقة، وبمتابعة مباشرة من أمين المنطقة الدكتور وليد الحميدي.

وأكد أن البلدية كثّفت أعمال النظافة والصيانة اليومية بتجهيز الكثير من عمال النظافة وبشكل دائم؛ حيث وصل عددهم ٣٠٠ كادر، إلى جانب صيانة إضاءات الواجهة بما يتناسب مع طبيعتها وموقعها، ومتابعة جميع دورات المياه وتوفير المعقمات اللازمة؛ لضمان نظافتها وتعقيمها باستمرار.

وأشار إلى أن مراقبة جميع المواقع مرتبطة بغرفة تحكم ومراقبة رئيسية، إضافة إلى غرف الخدمات والصيانة والخدمات الإسعافية؛ موضحًا أنه تم تشكيل فِرَق طوارئ تعمل وفق برنامج عمل مخصص من خلال تكثيف جهود قسم العمليات وخدمات النظافة؛ فضلًا عن زيادة العمالة خلال الفترة المسائية على الواجهة البحرية ومرافقها، إضافة إلى تكثيف العمل على نظافة دورات المياه العامة بالواجهة البحرية على مدار الساعة.

ولفت إلى زيادة فترات العمل في الواجهة البحرية خلال هذه الفترة، مهيبًا بجميع المتنزهين، الحرص والمساهمة في مساندة فِرَق النظافة لتأدية واجبها والحفاظ على تلك الواجهة البحرية ومرافقها، وعدم إلقاء النفايات في الأماكن غير المخصصة لها أو العبث بدورات المياه والمحافظة على الحدائق والألعاب والمرافق العامة التي وجدت من أجلهم ورمي المخلفات في الأماكن المخصصة. وطالَبَ بالمحافظة على الواجهة وما تحتويه من مرافق خدمية وسياحية وترفيهية وهذا أحد أهم الأولويات التي تحرص عليها الأمانة ممثلةً في أمين المنطقة وبلدية الساحل؛ مؤكدًا أن هناك من يعبث بالممتلكات خلال وجوده في الواجهة وهذا يستدعي تطبيق العقوبات على المخالفين؛ لافتًا إلى أن أعمال الرقابة مستمرة على مدار الساعة من خلال الفِرَق الميدانية.

الجدير بالذكر، أن أمانة منطقة عسير عملت على تجهيز الواجهة البحرية بالحريضة، واكتمال منظومة الخدمات بها؛ تزامنًا مع إجازة منتصف العام وكثرة الزوار، ودعت الجميع للإبلاغ عن أي ملاحظات أو شكاوى عبر قنوات الأمانة التفاعلية التي تم تخصيصها لاستقبال البلاغات والشكاوى على مدار اليوم عن طريق خدمة 940 الذي يعمل على استقبال جميع الملاحظات؛ وذلك لضمان بيئة صحية وسليمة للزوار وتقديم أفضل الخدمات في الواجهة البحرية.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق