"" ما هي إلا مؤامرة.. "غيتس" يشنّ هجوماً عنيفاً على أصحاب النظرية

صحيفة سبق الإلكترونية 0 تعليق ارسل طباعة تبليغ حذف

قال: لم يتوقع أحد أنني سأبرز مع "فاوتشي" ضمن تفاصيل هذه النظريات الخبيثة

أبدى مؤسس شركة "مايكروسوفت" بيل غيتس، استغرابه من نظريات المؤامرة "الجنونية" و"الخبيثة" التي انتشرت عنه على وسائل التواصل الاجتماعي خلال جائحة "كوفيد-19".

وقال "غيتس" في مقابلة مع وكالة "رويترز"، إنه يودّ استكشاف ما وراء هذه النظريات.

وأضاف: ملايين المرات التي ترددت فيها على الإنترنت "نظريات المؤامرة الجنونية" عني وعن أنتوني فاوتشي أكبر خبراء الأمراض المعدية بالولايات المتحدة؛ ترسخت لأسباب منها اقتران الجائحة الفيروسية المخيفة بخصوص تنامي دور وسائل التواصل الاجتماعي.

وأضاف: لم يكن أحد ليتنبأ بأنني أنا والدكتور "فاوتشي" سنبرز على هذا النحو في هذه النظريات الخبيثة حقاً، أنا في غاية الدهشة لذلك، وأرجو أن تختفي.

وتنحى "غيتس" عن منصب رئيس مجلس إدارة شركة مايكروسوفت في العام 2014، وقد خصص ما لا يقل عن 1.75 مليار دولار من خلال مؤسسة "بيل وميليندا غيتس" الخيرية للجهود العالمية لمكافحة كوفيد-19.

ويشمل هذا المبلغ دعماً لبعض الشركات المصنعة للقاحات ووسائل التشخيص والعلاجات المحتملة.

ومنذ بدأت الجائحة قبل عام انتشرت على الإنترنت ملايين من نظريات المؤامرات، وغذّى انتشار المعلومات الخاطئة عن فيروس وأصوله ودوافع العاملين في مكافحته.

27 يناير - 14 جمادى الآخر 1442 02:37 PM

قال: لم يتوقع أحد أنني سأبرز مع "فاوتشي" ضمن تفاصيل هذه النظريات الخبيثة

"كورونا" ما هي إلا مؤامرة.. "غيتس" يشنّ هجوماً عنيفاً على أصحاب النظرية

أبدى مؤسس شركة "مايكروسوفت" بيل غيتس، استغرابه من نظريات المؤامرة "الجنونية" و"الخبيثة" التي انتشرت عنه على وسائل التواصل الاجتماعي خلال جائحة "كوفيد-19".

وقال "غيتس" في مقابلة مع وكالة "رويترز"، إنه يودّ استكشاف ما وراء هذه النظريات.

وأضاف: ملايين المرات التي ترددت فيها على الإنترنت "نظريات المؤامرة الجنونية" عني وعن أنتوني فاوتشي أكبر خبراء الأمراض المعدية بالولايات المتحدة؛ ترسخت لأسباب منها اقتران الجائحة الفيروسية المخيفة بخصوص تنامي دور وسائل التواصل الاجتماعي.

وأضاف: لم يكن أحد ليتنبأ بأنني أنا والدكتور "فاوتشي" سنبرز على هذا النحو في هذه النظريات الخبيثة حقاً، أنا في غاية الدهشة لذلك، وأرجو أن تختفي.

وتنحى "غيتس" عن منصب رئيس مجلس إدارة شركة مايكروسوفت في العام 2014، وقد خصص ما لا يقل عن 1.75 مليار دولار من خلال مؤسسة "بيل وميليندا غيتس" الخيرية للجهود العالمية لمكافحة كوفيد-19.

ويشمل هذا المبلغ دعماً لبعض الشركات المصنعة للقاحات ووسائل التشخيص والعلاجات المحتملة.

ومنذ بدأت الجائحة قبل عام انتشرت على الإنترنت ملايين من نظريات المؤامرات، وغذّى انتشار المعلومات الخاطئة عن فيروس كورونا وأصوله ودوافع العاملين في مكافحته.

ملحوظة: مضمون هذا الخبر تم كتابته بواسطة صحيفة سبق الإلكترونية ولا يعبر عن وجهة نظر مصر اليوم وانما تم نقله بمحتواه كما هو من صحيفة سبق الإلكترونية ونحن غير مسئولين عن محتوى الخبر والعهدة علي المصدر السابق ذكرة.

إخترنا لك

أخبار ذات صلة

0 تعليق